معاذ الخطيب: انتخابات الأسد سيرك سياسي للرقص على آلام السوريين


نيوز سنتر- محمد فراس منصور

بث المعارض والشيخ السوري معاذ الخطيب كلمة جديدة عبر وسائل التواصل الاجتماعي وجهها للشعب السوري انتقد خلالها الخطاب الهزيل لبشار الأسد وأن ما يقوم به النظام من التلاعب بالشعب السوري وأرزاقه واستخدم الترهيب لحشد الناس أثناء الانتخابات للرقص على آلام أخوتهم السوريين يشبه السِرك السياسي الذي يحاول نظام الأسد فرضه على الجميع.

وقال الشيخ الخطيب الذي يُعتبر ذا تأثير عالٍ لدى أطياف الشعب السوري : إننا لا نلوم المكره والمضطر فأسلوب النظام بالتعمية على تأزمه الاقتصادي والسياسي والاجتماعي والاحتفالات ما هي إلا نشؤه مؤقتة.

الخطيب الذي أسس و ترأس الائتلاف السوري المعارض ذكر في كلمته بأنه تحدث مراراً وتكراراً أن هناك شيء قادم لسوريا أكبر من النظام ومن المعارضة يهدف لفرض تقسيم سوريا وتدميرها أرضاً وشعباً وحضارة وأن النظام الأرعن لم يُصغِ للنداءات الوطنية كما أن المعارضة لم تستجب أحياناً .

و حيث أن الشيخ معاذ هو السوري الوحيد الذي استطاع ان يخلّص آلَ الاسد مقعد الجامعة العربية يوماً واحدا خلال عقود من الزمن فإن السوريين يتطلعون بشيء من الأمل ليومٍ منتظر يجدون هذا المقعد متداولا بين عدة اشخاص من أبناء الوطن . فلقد وصف الخطيب في كلمته التوق للحرية بالشيء المقدس الذي لا يتوقف أبداً، حيث استطاع السوريون من خلال هذه الحرية إعادة النظام لحجمه الحقيقي مظهراً زيف الشعارات التي تطلق في الهواء خلال مسرحية الانتخابات الهزلية .

وتابع الخطيب أن الشعب السوري يريد الاستقرار ويريد الحياة الكريمة التي لم يستطع نظام الأسد وهو في ذروة وأوج قوته تأمينها، نافيا أن يكون هناك حرب أهلية ولن تكون . فسوريا معجونةٌ بالتسامح والخير.
وأعتبر الخطيب أن النظام ألقى خطاب الاحتضار الأخير بعد أن جعل الأمة السورية بدائية بكل شيء مشدداً أن سوريا مليئةٌ بالإمكانيات والخير، وختم حديثه أن السوريين أمامهم تحدياتٌ كبيرة أهمها التعليم و المحاكمة الصحيحة القائمة على العدل والحرية.

Exit mobile version