الأخبارعربي

أمريكا تنفي إدعاءات جبران باسيل: علاقته متبادلة مع حزب الله للتغطية على السلاح والفساد

جبران باسيل يحاول التبرير لنفسه وانتزاع مكاسب من حزب الله

أكدت السفيرة الأمريكية لدى لبنان دوروثي شاي أن واشنطن ما زلت تستعمل سياسة الضغط على ميليشيا حزب الله، نافية أن العقوبات تستهدف شخص جبران باسيل بل ارتباطه بحزب الله الموضوع على قائمة العقوبات الأمريكية.

وأشارت (دوروثي شاي) إلى أن وزير الخارجية السابق جبران باسل بعلاقته مع ميليشيا حزب الله يغطي على سلاحه بينما الأخير يغطي فساده، لافتة إلى أن واشنطن لم تصل حتى الآن لمستوى القطيعة التي استعملتها دول الخليج وابتعدت عن لبنان.

وأضافت أن الولايات المتحدة لم تدعم الحكومة الأخيرة التي شكّلها حزب الله لكنها تقف إلى جانب اللبنانيين وتراقب شكل الحكومة المقبلة لتحديد موقفها.

جبران باسيل يحاول التبرير لنفسه وانتزاع مكاسب من حزب الله

يأتي هذا في وقت أوضح خبراء وباحثون في الشأن اللبناني أن العقوبات التي فرضتها وزارة الخزانة الأمريكية على وزير الخارجية اللبناني السابق جبران باسيل أكثر فعالية وتعزل ميليشيا حزب الله بشكل كامل.

الباحث السياسي مكرم رباح قال إن “العقوبات الأخيرة على جبران باسيل مهمة جداً، ليس لأنها أقرت على حليف تابع لحزب الله، بل لأنها أتت تحت بند قانون “مجنستكي” لمكافحة الفساد، وهذا شيء يؤكد بأن الإدارة الأميركية تعي تماماً هذا الحلف الغير مقدس بين بين حزب الله وبين الطبقة السياسية اللبنانية، لا سيما بأن جبران باسيل والتيار الوطني الحر يعطي حزب الله غطاءً سياسياً، سمح له بأن يتمدد في لبنان وفي المنطقة.

وأشار الباحث رباح إلى أن جبران باسيل حاول أن يصور بأن هذه العقوبات هي عقوبات على مسحيي الشرق، وعقوبات تستهدفه كشخص كمحاولة تبرير لنفسه وانتزاع شيء من نصر الله كمقابل عن العقوبات لافتا إلى أن وأشار هذه العقوبات تخيف حلفاء حزب الله كما تستهدف رموز الفساد ورموز السلطة وتحرص على عدم معاملة حزب الله على أنه حزب سياسي كما حاولت المبادرة الفرنسية.

بدوره قال خالد ممتاز المحلل الاستراتيجي إن الولايات المتحدة طلبت من الوزير باسيل فك ارتباطه بحزب الله والتحالف مع حزب الله المصنف لدى الولايات المتحدة إرهابي ممنوع، الغطاء المسيحي لسلاح حزب الله في لبنان ممنوع،

وأشار ممتاز إلى أنه ليس من المستغرب بأن الوزير باسيل طلب بعض الضمانات لفك ارتباطه بحزب الله بشكل أو بآخر، فالعقوبات تؤثر بشكل سلبي على علاقات حزب الله مع الأفرقاء في الداخل اللبناني.

نيوز سنتر

news center

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: