أخبار سورياسورياعين ع وطن

مصير مجهول ينتظر ناشطي السويداء بعد فشل الوساطات للإفراج عنهم

الشبكة السورية لحقوق الإنسان: قوات النظام تخفي قسريا 10 من نشطاء الحراك في السويداء

قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان إن النظام السوري أخفى قسرياً عشرة من نشطاء الحراك الشعبي في السويداء، واستخدم القمع في مواجهة مطالبه المحقة.

وبحسب الشبكة فإن النظام اعتقل خلال التظاهرة التي جرت الاثنين 15 حزيران سعة مدنيين واقتيادهم إلى جهةٍ مجهولة. من بينهم موظفون حكوميون كانوا قد فصلوا تعسفياً من وظائفهم في وقت سابق بسبب مواقفهم من النظام السوري، كما اعتدى عناصره وميليشياته على المتظاهرين.

وكان النظام قد اعتقل في تظاهرة سابقة الثلاثاء الماضي 9 حزيران الناشط رائد عبدي الخطيب بحسب الشبكة. 

وأشارت الشبكة إلى وجود ما لا يقل عن 2172 شخصاً من أهالي محافظة السويداء قيد الاعتقال أو الاختفاء القسري داخل مراكز الاحتجاز الرسمية وغير الرسمية التابعة للنظام السوري.

في هذه الأثناء تناقل الناشطون عن الصحفي فؤاد عزام فشل الوساطات بين وجهاء ورجال دين المحافظة وبين النظام الذي نقل معتقلي الحراك إلى دمشق، الأمر الذي يعني مصيرا مجهولا للمعتقلين واتجاه المحافظة إلى مزيد من التأزم.

 
 

بدورها طالبت الشبكة السورية لحقوق الإنسان بالإراج عن المعتقلين بأقصى سرعة مؤكدا أن عمليات الاعتقال لم تتم عبر مذكرة اعتقال قانونية صادرة عن محكمة، كما لم يتم إبلاغ أحد من ذوي المعتقلين باعتقالهم، محذرة من أن يتعرضوا لعمليات تعذيب، وأن يصبحوا في عداد المختفين قسرياً كحال 85 % من مجمل المعتقلين داعية المجتمع الدولي والأمم المتحدة بحماية المدنيين في السويداء من التعذيب والإخفاء القسري وعدم تكرار الفشل في حماية المدنيين السوريين كما حصل منذ آذار/ 2011، كما أوصى بإرسال رسالة واضحة بدعم المطالب الشعبية والحقوق الأساسية التي ينادي بها المتظاهرون، ونادى بضرورة الضغط على النظام السوري وحلفائه وتحديداً حليفه الروسي من أجل الكشف عن مصير حالات الاختفاء القسري العشر والمطالبة بإطلاق سراحهم فوراً، وبذل جهد حقيقي من أجل إحياء مسار عملية الانتقال السياسي، ووضع جدول زمني محدد لذلك الانتقال؛ مما يساهم في تخفيف معاناة السوريين وفي عودتهم الآمنة والطوعية.

 

 

نيوز سنتر – news center

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: