ثقافة وفنشبابغير مصنف

الإعلام والانتخابات..تضليل أم تعزيز للديمقراطية؟

اختتم في مدينة إسطنبول منتدى “وسائل الإعلام السورية المستقلة والانتخابات، تضليل أم تعزيز للديمقراطية؟” الذي نظمته رابطة الصحفيين السوريين (SJA).

شارك في المنتدى الذي أدارته الإعلامية اللبنانية ليليان داوود، نحو (30) صحفياً وصحفية سورية من داخل الرابطة وخارجها إضافة إلى مؤسسات إعلامية سورية من بينها صحيفة نيوز سنتر.

وعرضت خلال المنتدى مداخلات عبر الفيديو لآراء وتجارب صحفيين أجانب وعرب من تونس والسودان والبوسنة، حول موضوع المنتدى، وكذلك لصحفيين وصحفيات من داخل سوريا وخارجها، حيث أكدوا على ضرورة أن يكون الإعلام مستقلا لنقل الانتخابات ووجود خطة معدة مسبقا لذلك قبل وأثناء وبعد الانتخابات والقوانين الناظمة، ففي تونس مثلا ورغم وجود قانون يمنع ترشح مالكي الوسائل الإعلامية إلا أنه حدث عدة خروق، الأمر الذي أدى لاستقطاب كبير في وسائل الإعلام وولد رفضا شعبيا عاقب فيه الناخبون المرشحين وأفرز رئيسا لا ينتمي لأي حزب سياسي.

وأكد المشاركون خلال المنتدى على أهمية مواجهة التحديات التي يتعرض لها الإعلام المستقل، ودوره في تفعيل آليات الانتخاب التي يأملها السوريون، والتأكيد على ضرورة تكثيف التدريب الفعال والتواصل للصحفيين، كما شددوا على ضرورة العمل لإبراز دور المرأة في العملية الانتخابية وحقها الطبيعي في الترشح والمشاركة في الحياة السياسية.

بدورها أشارت الإعلامية ليليان داوود في التجارب التي عرضتها في المنتدى إلى أن أمام الإعلام المستقل في سوريا فرصة كبيرة لمراقبة الانتخابات وتعزيز الأرضية المناسبة لها وتبيان جميع الاحتمالات للناخب إما من خلال المخاطر من عدم إجرائها أو عقدها، مؤكدة أن التغيير لن يأتي بين ليلة وضحاها، بل هو عمل تراكمي سيؤتي ثماره.

مسؤولة التدريبات الصحفية في منظمة فري برس الدكتورة منى مجدي، شددت على أهمية هذا المنتدى في المرحلة الحالية، من خلال طرح ونقاش أفكار تتعلق بالانتخابات المحتملة وطريقة تغطيتها بشكل مهني وأخلاقي.

وترى مجدي بالمنتدى فرصة لسماع الرأي والرأي الآخر، ومشاركة تجارب صحفيين قاموا بتغطية انتخابات في دول أخرى، للاستفادة منها.

من جابنه قال رئيس فرع الرابطة في تركيا عمر الشيخ إبراهيم إن “المنتدى له فائدة كبيرة، خاصة وأن السوريين قادمون على ما يبدو على عملية انتخابية لا ندري حيثياتها وظروفها ومتى تكون، لكن من خلال الوقائع ومسار الحل الساسي يعطي مؤشرات على أن المجتمع الدولي يتوجه نحو ترتيب بيئة آمنة لإجراء انتخابات في سوريا”.
الشيخ ابراهيم أوضح أهمية المنتدى من حيث التركيز على دور وسائل الإعلام المستقلة في الانتخابات سواء الدور التعزيزي أو التضليلي، لافتاً إلى أن “الرابطة ليست جهة سياسية ولا تمثل أي جهة حزبية أو سياسية أو تيار محدد، وأنها تعمل على بناء أساس لعملية مستدامة من التدريب والتعريف بدور وسائل الإعلام المستقلة البنّاء والرقابي في أي استحقاق انتخابي”.
وأكد الشيخ إبراهيم، أن “الرابطة تحاول أن تجعل هذا المنتدى مدخلاً للقاءات مقبلة ستكون أكثر تخصصاً في مواضيع الإعلام والانتخابات”.

نيوز سنتر- newscenter

أخبار سوريا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: