أخبار تركيا

وزارة الصحة التركية تغلق المراكز الطبية السورية في اسطنبول

أغلقت الحكومة التركية عددًا من المراكز الطبية الخاصة بالسوريين المنتشرة في مدينة اسطنبول التركية.

حيث تم إغلاق مجمعي عيادات خلال اليومين الماضيين في منطقة الفاتح، كما أغلقت الحكومة عدة مراكز أخرى متوزعة على عدة مناطق ينتشر فيها السوريون.

وأكد مجمع “رحمة للعيادات” اليوم، الاثنين 4 من آذار، إغلاقه من قبل وفد من وزارة الصحة التركية.

وقال طبيب الأسنان، محمد الشالاتي، إن الإغلاق كان سببه التراخيص وشهادات الأطباء السوريين غير المعدلة، مشيرًا إلى أن أبرز الأطباء السوريين العاملين في تلك المراكز لم يعدلوا شهاداتهم إلى التركية.

وأوضح الشالاتي الذي يعمل في واحد من المراكز الطبية المغلقة أن تعديل الشهادة يشكل حاجزًا بسبب عدة عقبات أولاها اللغة والمجهود الذي يتطلبه تعديل الشهادة.

وتجاوز عدد السوريين في تركيا، ثلاثة ملايين و561 ألف لاجئ، وفق وزارة الداخلية التركية ودائرة الهجرة.

ويتركز معظم السوريين في مدينة اسطنبول، تليها مدينة شانلي أورفة ثم ولايات هاتاي وغازي عنتاب ومرسين وأضنة، تليها بورصة وكلس وأزمير وقونيا على التوالي.

ويتركز اللاجئون السوريون والمقيمون في عدة مناطق في مدينة اسطنبول وعلى رأسها منطقة الفاتح وأسنيورت وأفجلار، ويفتتحون مراكز خدمات تسهل عليهم الحصول عليها دون حاجز اللغة بالإضافة للمحال التجارية والمطاعم وغيرها.

وكانت الحكومة التركية بدأت تدريب أطباء وممرضين سوريين، على آلية عمل نظام الصحة الخاص بها في خطوة لإعدادهم لتقديم خدمات طبية للاجئين السوريين في تركيا، في آذار من عام 2017 .

ونقلت وكالة “الأناضول” حينها عن مدير الصحة في هاتاي، بيرام كركز، أن الدورات التي تبلغ مدتها ستة أسابيع بدأت في المراكز الطبية للاجئين في سبع مدن لتخفيف الازدحام الذي تشهده مشافي المدن التي يعيش فيها السوريين بكثافة.

المصدر
عنب بلدي

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: