أخبار سوريا

حلب..النظام يخلي 400 مبنى من سكانها

بعد أن دمر نظام الأسد غالبية أحياء مدينة حلب، وهجر معظم سكانها، يسعى الآن لطرد من تبقى من منازلهم بحجة تعرضها للانهيار والسقوط بأي لحظة.


ونقلت صحيفة “تشرين” التابعة لنظام الأسد، أمس السبت، عن عضو المكتب التنفيذي لمجلس محافظة حلب “كميت عاصي الشيخ” قوله: “إنه تم إخلاء 400 مبنى مصنفة عالية الخطورة من قاطنيها، حفاظاً على أرواحهم”.


وادعى أنه “تم تأمين أماكن إيواء مناسبة لهم، ولم تكن هناك ضحايا خلال الفترة الماضية بعد الإخلاء المسبق للمباني الخطرة”.وأضاف “الشيخ” أنه يتم الاستعانة بالشرطة لتسريع عملية الإخلاء لأن السكان يرفضون الخروج من منازلهم.


وقال: “حالياً هناك 12 لجنة تقييم وتوصيف تعمل في أحياء حلب مهمتها تقييم وتوصيف حالة العقار وتشمل العملية كل الأبنية المرخصة والمخالفة في كل حي، وفي حال وجود مبنى توصيفه خطر يتم إعداد كتاب إلى لجنة السلامة العامة في كل قطاع خدمي لتقوم بإعداد التقرير النهائي لهذا العقار وما يحتاجه من إجراءات سواء إزالة جزء من الأجزاء العالقة أو إزالة المبنى بشكل كامل أو إجراء تدعيم مؤقت”.


وأوضح أنه تم توقيع خمسة عقود مع مؤسسة الإسكان العسكرية فرع /3/ وكل عقد بقيمة 50 مليون ليرة للمديريات الخدمية التي تضم المباني الأكثر خطورة.


وتضمنت العقود إزالة الأجزاء العالقة والخطرة أو إزالة البناء بشكل كامل أو تدعيم مؤقت بغض النظر عن المبنى سواء كان مخالفاً أو مرخصاً، إضافة إلى تجديد العقد مع الشركة العامة للطرق والجسور باستئجار آلة قضم الاسمنت لفترة جديدة.

المصدر
مواقع إلكترونية

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: