دولي

على غرار غاراتها بسوريا.. إسرائيل تهدد بقصف مواقع إيرانية بالعراق

قالت الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية إن إيران قد تجعل من العراق منصة لاستهداف إسرائيل، وإن ذلك سيستدعي ردا من تل أبيب.

وأضافت في تقييمها السنوي أن الضربات الجوية الإسرائيلية التي تستهدف القوات الإيرانية في سوريا قد تدفع الإيرانيين إلى بناء منشآت عسكرية وصاروخية.

وتابعت في تقرير بعنوان “إيران تحاول جعل العراق منصة ضد إسرائيل” أن هذا الوضع سيلزم إسرائيل بتكثيف جهودها الاستخبارية تجاه العراق، مع احتمال القيام بخطوات عملياتية هناك إذا تحول الانتشار الإيراني إلى تهديد عسكري.

ونشر موقع “مكان” التابع للتلفزيون الإسرائيلي ملخصا لتقرير كتبه إيال عليما، وورد فيه أن إيران تسحب القوات الموالية لها في سوريا من المناطق القريبة للحدود في الجولان المحتل باتجاه الشمال والشرق.

ووفق ما ورد في تقييم الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية، فإن إيران قد تتخذ ما وصفه الجهاز الأمني الإسرائيلي بخطوات استفزازية بالمجال النووي في محاولة لإجبار المجتمع الدولي على رفع العقوبات الاقتصادية عنها.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وقادة جيشه أكدوا مؤخرا أنه تم قصف أهداف عسكرية إيرانية كثيرة في سوريا، وتعهدوا بمواصلة الضربات الجوية ضد الإيرانيين هناك، بينما هدد قادة إيرانيون في المقابل بالرد على تلك الغارات.

وفي ما يخص الوضع في الأراضي الفلسطينية المحتلة، حذر تقرير الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية من أن الوضع فيالضفة الغربية والقطاع قابل للانفجار.

وأرجعت المخاوف من انفجار محتمل للأوضاع إلى الأزمة الإنسانية في قطاع غزة المحاصر منذ سنوات طويلة، والذي يشهد منذ نحو عام مظاهرات ومواجهات في إطار مسيرات العودة الكبرى المطالبة بفك الحصار.

المصدر
الأناضول+الصحافة الفرنسية

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: