أخبار سوريا

غوطة دمشق.. دعوات احتياط جديدة تشمل مواليد السبعينيات تصل “عربين”

تواصل شعب التجنيد التابعة للنظام إصدار قوائم جديدة بأسماء المطلوبين لأداء الخدمة الاحتياطية في أنحاء متفرقة من ريف “دمشق”، آخرها وصول لوائح اسمية بحق المئات من أبناء مدينة “عربين” في “الغوطة الشرقية”.


في السياق ذاته قال الناشط الإعلامي “براء محمد” وصلت في اليومين الماضيين، لوائح تضم أسماء قرابة 400 شاب، مطلوبين لخدمة الاحتياط، وقد جرى تسليمها إلى مختار مدينة “عربين” لاستكمال عملية التبليغ التي شملت دعواتها في هذه المرّة من هم في عمر 42 سنة، أي أنها تبدأ من مواليد 1977 فما فوق، حيث يسعى النظام من وراء ذلك إلى تجنيد أكبر عدد ممكن من أبناء المدينة للقتال في صفوف قواته.


وأضاف “تحوي القوائم أسماء شبان قتلوا نتيجة المعارك والقصف قبل أن تفرض قوات النظام سيطرتها على منطقة (الغوطة) الشرقية، فضلاً عن آخرين غادروها باتجاه الشمال السوري في إطار عمليات التهجير القسري، واحتوت كذلك على أسماء عشرات الشبان المعتقلين لدى أفرع النظام، وأسماء شبان يعيشون في بلدان اللجوء خارج (سوريا) منذ عدّة سنوات”.


واستدرك بالقول “بذلك يصل عدد المدعوين لخدمة الاحتياط من أبناء مدينة (عربين) لوحدها إلى نحو 3000 شاب”.
ووفقاً لما أشار إليه “محمد” فإن فرع “المخابرات الجوية” أصدر تعليمات صارمة للحواجز الموجودة في داخل مدينة “عربين” وما حولها، من أجل إجراء “الفيش الأمني” والتدقيق الكبير في الأوراق الثبوتية (البطاقات الشخصية) لجميع المارّة دون استثناء، بهدف التأكد من عدم ورود اسمهم في قوائم المطلوبين.


كان النظام أرسل في نهاية العام الماضي، لوائح اسمية تشمل دعوات احتياط لـ 500 شاب من مدينة “عربين”، وأوعز إلى المكلفين بها الالتحاق بمعسكرات التدريب الواقعة في منطقة “الدريج”، خلال مدّة لا تتجاوز الأسبوع من تاريخ التبليغ، تحت طائلة المحاسبة القانونية للمتخلفين عن الالتحاق.


وكانت صفحة “أخبار دعوات الاحتياط والتسريح من شعب التجنيد لحظة بلحظة” الموالية، ذكرت في منشور لها يوم الأربعاء الفائت، أن “دعوات احتياطية جديدة ستصدر من إدارة التجنيد وتمّ التعميم على شعب التجنيد، وجميع الأسماء المذكورة فيها تطلب لأول مرة منذ بداية الأزمة”.


وأشارت الصفحة ذاتها إلى أن “المجموع الكلي للمكلفين في هذه الدعوة يقارب 20 ألف مكلف، وأن العمل حالياً جارٍ على إعادة فرز الأضابير الاحتياطية للمكلفين كافة من مواليد 1970 ولغاية 1995″، حسب وصفها.

المصدر
زمان الوصل

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: