أخبار سوريا

مجموعة في “قوات النمر” تنعي مقتل أحد أبرز عناصرها

نعت “مجموعات الليوث” المنضوية في صفوف “قوات العميد سهيل الحسن” المعروف بـ”النمر” أحد أبرز عناصرها.

ونعى مدير المكتب الإعلامي في “مجموعات الليوث” شادي إسماعيل اليوم، الأحد 12 من كانون الثاني، عبر صفحته في “فيس بوك”، المقاتل يحيى يوسف إسماعيل المعروف باسم “أبو باسل”.

وقال شادي إسماعيل إن قسم العمليات بقيادة العميد سهيل الحسن ينعي “الملازم شرف” يحيى يوسف إسماعيل.

ولم يذكر مدير المكتب الإعلامي كيفية وفاة أو مقتل “الملازم” واكتفى بالإعلان عن وفاته، في حين قال حساب “قلعة المضيق” على “تويتر” إن عضو قوات “النمر” قتل في ظروف غير معروفة.

يحيى يوسف إسماعيل شقيق قائد “مجموعات الليوث” شادي يوسف إسماعيل من مدينة تلكلخ في ريف حمص الغربي.

وكرمت “قوات النمر” شادي إسماعيل المعروف باسم “أبو الليث”، في أيلول من عام 2016،  بوسام شرف عما وصفته بالإسهام بانتصارات القوات في معاركها والالتزام بـ”خدمة القوات المسلحة السورية”.

وقتل المقاتل في وقت تشهد فيه مناطق التماس بين قوات الأسد والمعارضة السورية هدوءًا نسبيًا، لا سيما بعد الاتفاق الأخير الموقع بين روسيا وتركيا حول إنشاء منطقة منزوعة السلاح على طول مناطق التماس بين المعارضة وقوات الأسد في محافظة إدلب شمالي غرب سوريا.

وتتحدث صفحات موالية ومحلية بشكل متقطع عن وفاة ومقتل ضباط وعناصر من قوات الأسد في ظروف مختلفة، إذ قتل المقدم مهندي كعدي، وهو قائد حمية مطار التيفور جراء حادث مروري على طريق السلمية- الصبورة شرقي حماة، منتصف تشرين الأول الماضي.

بينما قتل الرائد علي سليمان، من مرتبات الأمن الداخلي في اشتباك مع مجهولين في حي باب الفرج بمدينة حلب.

المصدر
مواقع إلكترونية

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: