المفوض الأممي: النظام يخطط لـ"نهاية العالم"بالغوطة

المفوض الأممي: النظام يخطط لـ
plain text طباعة أرسل إلى صديق
نيوز سنتر

اتهم مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان زيد بن رعد الحسين النظام السوري بالتخطيط لما يشبه "نهاية العالم" باستهدافه الغوطة الشرقية، وقال إن تبريرات النظام "غير أخلاقية"، مطالبا بإحالة الملف إلى المحاكمة.

ومن جنيف، قال ابن رعد الحسين إن المحاولات الأخيرة لتبرير الهجمات "الوحشية" في الغوطة على المدنيين بسبب الحاجة لمحاربة بضع مئات من مقاتلي المعارضة هي تبريرات "غير أخلاقية وقانونية"، مضيفا "عندما تكون مهيأ لقتل شعبك يصبح الكذب سهلا".

وتابع المفوض الأممي في تقريره السنوي عن حقوق الإنسان في العالم قائلا إن "مزاعم الحكومة السورية بأنها تتخذ كل الاحتياطات لحماية شعبها سخيفة. هذا الشهر كان دور الغوطة، الشهر المقبل قد تكون منطقة أخرى حيث يواجه الناس ما يشبه نهاية العالم".

واعتبر ابن رعد أن ما يحدث في الغوطة هو أمر مخطط له ومنفذ من قبل أشخاص في النظام، مطالبا بإحالة الملف السوري إلى محكمة الجنائية الدولية فورا.

كما أشار المفوض السامي لحقوق الإنسان إلى أن سكان دمشق في المناطق الخاضعة للنظام يعانون أيضا من تصاعد وتيرة القصف، وأن تصاعد العنف يهدد نحو مليوني شخص في إدلب، وانتقد أيضا العملية العسكرية التركية في عفرين باعتبارها تهديدا للمدنيين.




نيوز سنتر - news center
Haber Merkezi #
المركز السوري للأخبار والدراسات
#أخبار_سوريا
#عربي_ دولي
#الأخبار_ برؤية مختلفة







وكالات



أضف تعليق