واشنطن: الكيميائي استخدم 6 مرات ضد السوريين

واشنطن: الكيميائي استخدم 6 مرات ضد السوريين
plain text طباعة أرسل إلى صديق
نيوز سنتر

قالت الخارجية الأميركية إن واشنطن  تشعر بقلق عميق إزاء تصاعد وتيرة العنف في سوريا جراء القصف الروسي وقوات النظام السوري. وأشارت إلى تقارير تحدثت عن استخدام النظام للأسلحة الكيميائية.

وأوضحت الخارجية أنه في إدلب والغوطة الشرقية ومناطق أخرى من سوريا تتعرض بشكل مستمر لقصف كبير من قبل الطيران الروسي والسوري.

وطالبت الخارجية الأميركية في بيان أنه يجب على النظام السوري أن يوقف الآن جميع هجماته على المدنيين والبنية التحتية والمستشفيات.

وشدد البيان على أنه يجب أن تستخدم روسيا تأثيرها على النظام السوري لضمان سماحه بشكل فوري بدخول المساعدات إلى المدنيين في الغوطة الشرقية.

وأشارت الخارجية الأميركية إلى أن التقارير التي تحدثت عن استخدام النظام السوري أسلحة كيميائية، وتصعيده حدة غاراته على المدنيين تثير الفزع، حسب تعبير البيان.

وفي الإيجاز الصحفي اليومي للمتحدثة باسم الخارجية الأميركية هيذر نويرت قالت إن شكلا ما من السلاح الكيميائي استخدم ست مرات ضد المدنيين في سوريا الشهر الماضي. وأضافت أنه يجب على روسيا حث النظام السوري على وقف الهجمات الكيميائية.

وتشتبه الولايات المتحدة بهجمات كيميائية في سوريا خلال الشهر الماضي وحده، من أبرزها هجوم يشتبه أنه بغاز الكلور، بقصف صاروخي على منطقة تقع بين مدينتي دوما وحرستا في الغوطة في 13 من يناير/كانون الثاني الماضي.

وفي 22 من الشهر نفسه أدى هجوم إلى إصابة 21 مدنيا بعد قصف لقوات النظام على مدينة دوما المحاصرة شرق دمشق، ورجحت مصادر طبية أن يكون ذلك ناجما عن غازات سامة احتوتها الصواريخ.

وفي الخامس من الشهر الجاري أصيب 11 مدنيا بحالات اختناق بعد قصف جوي نفذته قوات النظام السوري على مدينة سراقب في ريف إدلب، ورجحت مصادر طبية أن يكون ناتجا عن استخدام غاز الكلور.


نيوز سنتر - news center
Suriye Haber ve Araştırmalar Merkezi#
المركز السوري للأخبار والدراسات
#أخبار_سوريا
#عربي_ دولي
#الأخبار_ برؤية مختلفة







المركز السوري للأخبار والدراسات



أضف تعليق