القصف الروسي السوري بلا توقف وأعداد الضحايا بإزدياد

القصف الروسي السوري بلا توقف وأعداد الضحايا بإزدياد
plain text طباعة أرسل إلى صديق
نيوز سنتر

تواصل القصف الجوي على الغوطة الشرقية بريف دمشق، كما تواصلت الغارات والقصف المدفعي بمناطق بريف إدلب ما أدى إلى سقوط عشرات القتلى والإصابات.

وقد قتل بالإجمال ما يقارب الأربعين مدنيا اليوم الخميس في هذه المناطق تحت القصف السوري والروسي، أكثر من نصفهم في الغوطة الشرقية جراء قصف النظام والباقي في ريف إدلب.

وقال مدير الدفاع المدني في إدلب مصطفى حاج يوسف، أن القصف استهدف مشفى ومدرستين في قرية مشمشانة التابعة لمدينة جسر الشغور بريف إدلب الغربي، ما أسفر عن مقتل 10 مدنيين وجرح 15 آخرين بينهم عناصر من الدفاع المدني.

وأشار إلى أن توقف المدارس بسبب القصف المتواصل على كافة أنحاء إدلب وإخلاء المشفى في القرية، منع وقوع مجزرة كبيرة فيها.

وأضاف أن القصف متواصل على إدلب، ما يجعل أعداد القتلى مرشحة للازدياد.

من جانبه قال أبو بحر أحد المسؤولين عن المراصد الخاصة بمتابعة حركة الطيران الحربي في الأجواء، أن الطائرة التي قصفت القرية انطلقت من قاعد حميميم الروسية غربي البلاد، وهي من طراز سوخوي 35 الروسية.

من جانبها، نقلت وكالة الأنباء الرسمية (سانا) عن مصدر في قيادة الشرطة التابعة للنظام السوري قوله إن مدنياً قتل وأصيب آخرون في سقوط عشرين قذيفة صاروخية أطلقها من وصفتهم بالمجموعات المسلحة في الغوطة الشرقية استهدفت منطقة ضاحية الأسد السكنية في مدينة حرستا ضمن مناطق سيطرة النظام .

من جهة أخرى، قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان إن نحو 370 مدنيا قتلوا في الغوطة الشرقية جراء الغارات الروسية والسورية منذ بداية هذا العام، مضيفة أن بين القتلى 63 طفلا و72 امرأة.


نيوز سنتر - news center
Haber Merkezi #
المركز السوري للأخبار والدراسات
#أخبار_سوريا
#عربي_ دولي
#الأخبار_ برؤية مختلفة







وكالة الأناضول+مواقع إلكترونية



أضف تعليق