تكنولوجيا

قبل شراء هاتف ذكي.. تعرف إلى أنواع المعالجات

تختلف قدرات الهواتف المحمولة من واحد إلى آخر، كما تتميز بعض الشركات بأداء هواتفها المتفوق على الشركات الأخرى، وعند التفكير بشراء هاتف جديد، غالبًا ما ننظر إلى الميزات الظاهرية فقط، كالحجم والكاميرا والتصميم الخارجي، ونغفل عن الأمور الأساسية كالمعالج والذواكر ومواصفات القطع الداخلية للجهاز.

قد لا يكون من السهل تمييز معالجات الهواتف الذكية ومقارنتها مع بعضها بسبب كثرة أنواعها، فيختلف الوضع هنا عن معالجات الحواسيب المحصورة في شركتين هما intel وamd، فتعدد الأنواع واختلافها يجعل تقييمها بالنسبة للشخص العادي أمرًا صعبًا.

الفرق الرئيسي بين المعالجات هو في “معماريتها”، والمعمارية هي طريقة تصميم المعالج وطريقة تنفيذه للأوامر ولكل شركة مصنعة للمعالجات معمارية خاصة بها، وفي ميدان تصنيع الهواتف المحمولة غالبًا تكون شركات تصنيع الهواتف مختلفة عن شركات تصنيع المعالجات، حيث تبيع الأخيرة معالجاتها وتقوم الأولى بتصنيع الهاتف بعدما حصلت على أهم قطعة فيه من شركة تصنيع المعالجات.

معمارية arm

من أشهر المعماريات وتعمل عليها أغلب هواتف الأندرويد، تتميز بأدائها السريع واستهلاكها المنخفض للطاقة، كما تعمل عليها بعض أجهزة الحاسوب المحمولة واللوحات التعليمية مثل لوحة raspberry pi.
كما تتوافق بشكل كامل مع أنظمة التشغيل المفتوحة المصدر كالأندرويد واللينوكس.

من أبرز الشركات التي تستخدم هذه المعمارية في معالجاتها:Qualcomm – Intel – Nintendo – Broadcom -Fujitsu – IBM – Marvell – Samsung.

معمارية intel

نتحدث هنا عن هذه المعمارية فيما يخص الهواتف الذكية، لا الحواسيب المكتبية التي تشتهر بها هذه الشركة.

في مجال الهواتف المحمولة تتفوقarm  على شركةintel  في هذا المجال من المعالجات من حيث الأداء واستهلاك الطاقة، ويعود استهلاك الطاقة الكبير في معماريةintel  بسبب الحاجة لعدد تعليمات كبير لتنفيذ عملية واحدة.

من الشركات التي تعتمد هذه المعمارية Asus Zenfone، إضافة إلى بعض هواتف شركة ليونوفو وموتورولا.

بعض المعالجات التي صنعت عام 2018

المصدر
مواقع إلكترونية

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: