دولي

إيران تتوعد إسرائيل برد حاسم إن هاجمت سوريا مجددا

قال أمين مجلس الأمن القومي الإيراني علي شمخاني إن إيران اتخذت إجراءات رادعة خاصة للرد على الاعتداءات الإسرائيلية على سوريا، حسب تعبيره.

وقال شمخاني إن الرد المقبل على الاعتداءات الإسرائيلية في سوريا سيكون حاسما وقاطعا “بحيث يكون درسا وعبرة لحكام إسرائيل الكذابين والمجرمين”.

وسبق لوسائل إعلام إيرانية أن نقلت عن قائد القوات الجوية الإيرانية العميد عزيز نصير زاده قوله إن بلاده مستعدة للمعركة الحاسمة مع إسرائيل “التي ستؤدي إلى زوالها”.

وأضاف أن “الشبان في القوات الجوية مستعدون تماما وينتظرون بفارغ الصبر مواجهة النظام الصهيوني ومحوه من على وجه الأرض”.

ومنذ عام 2011 قصفت إسرائيل مرارا أهدافا داخل سوريا، غير أنها نادرا ما تحدثت عن تلك الضربات رسميا مثلما فعل رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.

وأكد نتنياهو اليوم مجددا أن إسرائيل ستواصل عملياتها لمنع إيران من التمركز في سوريا، وأضاف في تصريحات أنه من المهم جدا أن تواصل إسرائيل عملياتها لمنع إيران من إقامة قواعد لها على الجانب الآخر من الجولان.

وأعلنت إسرائيل في سبتمبر/أيلول الماضي أنها شنت مئتي غارة في سوريا خلال 18 شهرا ضد أهداف، أغلبها إيرانية.

وكان نتنياهو قد أكد نهاية الشهر الماضي أن الطيران الحربي نفذ غارات استهدفت قوات إيرانية وسورية في مواقع عدة، متوعدا بمزيد من هذه العمليات التي تستهدف أساسا قوات إيرانية وسوريين يساعدونها، مضيفا “سنضرب كل من يحاول الإضرار بنا”.

المصدر
وكالات

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: