دولي

موسكو تخاطب إيران.. أمن إسرائيل من أولوياتنا

قال نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف، إن أمن إسرائيل هو من أولويات روسيا في المنطقة، منتقدًا العداء الإيراني لإسرائيل.

وخلال مقابلة مع شبكة “CNN” الأمريكية، الخميس 24 كانون الثاني، قال ريابكوف، “إن أمن إسرائيل إحدى أولويات روسيا في المنطقة والجميع يعلم ذلك بمن فيهم الإيرانيون والسوريون”.

وأوضح، “الإسرائيليون يعلمون ذلك، واشنطن تعلم ذلك، الإيرانيون أنفسهم يعلمون ذلك، حتى الأتراك، والسوريون يعلمون ذلك: أمن إسرائيل هو أولوية لروسيا”.

تأتي تصريحات المسؤول الروسي تعليقًا على التهديدات المتبادلة بين إسرائيل وإيران حول الوجود في سوريا، التي تمثلت بغارات إسرائيلية على مواقع إيرانية داخل الأراضي السورية، كان آخرها الجمعة الماضي.

وقال ريابكوف، “إن روسيا ليست حليف إيران في سوريا، وإنما يعمل الطرفان معًا في إطار محادثات أستانا حول سوريا”، بحسب تعبيره.

وحول التهديدات الأخيرة بين الطرفين، قال ريابكوف “إن موسكو لا تتفق مع إيران في أجندتها المعادية لإسرائيل”.

وتتهم إسرائيل إيران بإنشاء قواعد عسكرية في مناطق متعددة في سوريا، وتشن بشكل متواصل غارات جوية على هذه المواقع التابعة لإيران و”حزب الله”.

لكن طهران تنفي وجود قوات لها داخل سوريا، وصرح مسؤولوها مرارًا بأن وجودها استشاري فقط بناء على طلب النظام السوري.

وقبل يومين قال رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، إن الجيش الإسرائيلي هو الجيش الوحيد الذي يقاتل إيران في سوريا، مؤكدًا إصرار بلاده على مواجهة إيران في المنطقة.

ودعمت إيران النظام السوري خلال السنوات الماضية، سياسيًا واقتصاديًا، إضافة إلى دعم عسكري عبر ميليشيات تقاتل مع قوات الأسد، وإقامة قواعد عسكرية في عدة مناطق.

وتوصلت موسكو وتل أبيب في حزيران الماضي، إلى تفاهم مشترك ينص على انسحاب إيران 20 كيلومترًا عن المنطقة الحدودية، بحسب ما نقلت صحيفة “الشرق الأوسط” عن مصدر روسي.

وقال المصدر إن المشكلة بين الطرفين تكمن في الوجود الإيراني في العمق السوري وليس في مسافة 20 كيلومترًا.

وكانت روسيا في وقت سابق، منحت الضوء الأخضر لإسرائيل لتنفيذ عمليات عسكرية محدودة في سوريا بحال تعرض أمنها للخطر، بشرط ألا يؤثر ذلك على قدرات النظام السوري أو استهداف مواقع النظام.

المصدر
مواقع إلكترونية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق