أخبار سوريا

وفاة أب وأولاده الثلاثة باختناق في حلب

توفي أب وأولاده الثلاثة في حي الشعار بمدينة حلب نتيجة الاختناق، بحسب ما أفادت وسائل إعلام محلية.

وقالت إذاعة “شام إف إم” اليوم، الخميس 24 من كانون الثاني، إن سبب الوفاة يعود إلى اختناقهم بمدفأة الغاز في منزلهم.

ونقلت موقع “هاشتاغ سوريا” عن مصدر طبي أن أربعة أشخاص من عائلة واحدة توفوا بعد اختناقهم بغاز أوكسيد الكربون الناجم عن مولدة كهربائية في منزلهم بحي الشعار.

من جهتها قالت مراسلة التلفزيون السوري، كنانة علوش، عبر صفحتها في “فيس بوك”، إن الأب يبلغ من العمر 52 عامًا، في حين توفيت فتاتان بعمر 17 و10 أعوام، وطفل واحد بعمر 16 عامًا.

ويأتي ذلك بعد يوم واحد من وفاة سبعة أطفال أشقاء في دمشق نتيجة اندلاع حريق في منزلهم بمنطقة العمارة في العاصمة دمشق، بحسب “وكالة الأنباء الرسمية” (سانا).

وعزا مصدر في الدفاع المدني، للوكالة، سبب الحريق إلى مدفأة كهربائية، ما أدى إلى احتراق المنزل بشكل كامل.

وشيعت جثامين الأطفال في جامع العتيبة في دمشق اليوم، وهم من آل عرنوس وأعمارهم بين ثلاث سنوات و13 سنة.

وتكثر الحرائق والاختناقات في المنازل خلال فصل الشتاء، بسبب اعتماد الأهالي على المحروقات بشكل بدائي كوسيلة للتدفئة، ما يسبب في كثير من الأحيان حوادث تودي بحياة المدنيين.

وتعاني مدينة حلب من انقطاع متكرر للكهرباء لساعات طويلة، ما دفع الأهالي إلى الاعتماد على المولدات

وشهدت الفترة التي تلت سيطرة النظام السوري على كامل مدينة حلب في 2016، تدهورًا أكبر على المستوى الخدمي في المدينة، بعد أن قدم النظام وعودًا حول تحسين واقع المياه والكهرباء المتردي منذ نحو أربعة أعوام.

وينتقد موالو الأسد في المدينة تركيز النظام على مشاريع بعيدة عن المواطنين واحتياجاتهم الأساسية على حساب توفير المياه والكهرباء والمحروقات.

المصدر
مواقع إلكترونية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق