ثقافة وفن

فيلم سوري يصل إلى نهائيات جوائز “أوسكار” العالمية

وصل الفيلم السوري “عن الآباء والأبناء” إلى قائمة الترشيحات النهائية في جوائز “أوسكار” بدورتها الحالية لعام 2019.

ووفق موقع “أوسكار” الرسمي، الثلاثاء 22 من كانون الثاني، فإن فيلم “عن الآباء والأبناء” لمخرجه السوري طلال ديركي، ترشح للقائمة النهائية عن فئة “أفضل فيلم وثائقي طويل”، لينافس أربعة أفلام أخرى.

وكان الفيلم دخل القائمة القصيرة لجوائز “أوسكار”، في كانون الأول الماضي، وتم ترشيحه للقائمة النهائية من بين 15 فيلمًا وثائقيًا.

ومن المقرر إعلان النتائج النهائية لجوائز “أوسكار” العالمية بدورتها الـ 91 خلال حفل يقام في 24 من شباط المقبل.

ويروي الفيلم السوري “عن الآباء والأبناء” المعاناة النفسية للسوريين في محافظة إدلب، ويرصد واقع العائلات السورية هناك التي عايشت الحرب وتبعاتها النفسية.

وركز الفيلم في تفاصيله على عائلة سورية انضم معيلها إلى الفصائل المسلحة، ومنها “جبهة النصرة”، ثم لحق به أطفاله وأكبرهم عمره 13 عامًا.

وسبق أن فاز الفيلم بجائزة “أنهار” لأفضل فيلم عربي في مهرجان أيام قرطاج المسرحية، كما فاز بجائزة التحكيم بمهرجان “ساندانس” في الولايات المتحدة الأمريكية.

وضمت القوائم النهائية لـ “أوسكار” فيلمين عربيين، هما السوري “عن الآباء والأبناء” واللبناني “كفرناحوم”، الذي ترشح عن فئة “أفضل فيلم ناطق بلغة أجنبية” إلى جانب أربعة أفلام أخرى، ويلعب بطولته الطفل السوري زين الرفاعي.

ويروي الفيلم قصة طفل لاجئ يعيش في أحد أحياء بيروت الفقيرة، وعزمه على رفع دعوى قضائية ضد والديه اللذين يصران على تزويج شقيقته وهي في سن صغيرة (11 عامًا)، بالإضافة إلى حرمانه من الحصول على أوراق ثبوتية في لبنان.

المصدر
مواقع إلكترونية

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: