عربي

ما هي حقيقة فرض السودان فيزا على السوريين؟

بين تأكيد ونفي للخبر، تداولت عدد من وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي خبر قيام جمهورية السودان بفرض فيزا على السوريين الراغبين بالسفر إليها، وذلك بعد قيام بعض المطارات الأوروبية مؤخراً بمنع سفر بعض السوريين وتوجههم إلى السودان بسبب عدم حصولهم على فيزا مسبقة من السفارات السودانية، بعد تعميم ذلك على بعض المطارات الأوروبية.


وفي ظل غياب أي مصدر رسمي يؤكد صحة تلك الأخبار المتداولة من عدمها، تواصل “اقتصاد” مع المحامي أدهم الدهام، مؤسس “مبادرة خطوة القانونية للسوريين في السودان”، والذي أكد في بداية حديثه لـ “اقتصاد” صحة ما تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي حول فرض الفيزا على السوريين القادمين إلى السودان، باستثناء السوريين القادمين للسودان من سوريا، وهذه الحالة بحاجة لتفصيل وتفريق بين عدة حالات على الشكل الآتي، بحسب ما هو معمول به الآن.


السوريون القادمون إلى السودان من سوريا وفق ما ذكر الدهام، فإن المواطنين السوريين الذين يحملون جوازات سفر سورية أثناء مغادرتهم مطار دمشق ليسوا بحاجة إلى فيزا للسفر إلى السودان، حيث بإمكان أي سوري حالياً السفر إلى السودان دون حاجة للحصول على أي فيزا أو إذن لدخول السودان باعتبار أنه مغادر من سوريا.


الفلسطينيون السوريون المقيمون في سوريا أو خارجها أما بالنسبة للفلسطينيين السوريين الذين يحملون وثائق سفر خاصة باللاجئين الفلسطينيين، فلا تغيير يذكر بالنسبة لوضعهم فهم بحاجة للحصول على فيزا للسفر إلى السودان، سواء كانوا متواجدين في سوريا أو أي دولة أخرى.


السوريون المتواجدون خارج سوريا وأضاف الدهام أن السوريين المتواجدين اليوم خارج سوريا سواء في الدول العربية أو الأوروبية، وسواء كانوا يحملون جوازات سفر سورية أو وثائق سفر أوروبية، هم كذلك حالياً بحاجة للحصول على فيزا مسبقة من الدولة التي يتواجدون بها أو من أقرب سفارة سودانية في حال عدم وجود سفارة في الدولة التي يقيمون بها.


إجراءات الحصول على الفيزا السودانية وتكاليفها وفي سياق متصل بالحديث عن الفيزا السودانية للسوريين الراغبين بالسفر إلى السودان، قال محدثنا إن حصول السوريين على الفيزا السودانية يكون بأحد طريقين:


الأول: بعض السفارات السودانية تعتمد نظام الكفالة الشخصية من مواطن سوداني بالميلاد أو بالتجنس (سوري حاصل على الجنسية السودانية مثلاً)، أو كفالة شخصية من مقيم سوري في السودان ويحمل إقامة سارية المفعول، حيث يمكن لهؤلاء إرسال صور من وئائقهم الشخصية مع عنوان إقامتهم في السودان إلى الشخص الراغب بتقديم طلب الحصول على الفيزا من السفارة، وهذا النظام معتمد في السفارة السودانية في برلين على سبيل المثال وليس الحصر.


الثاني: أما البعض الآخر من السفارات السودانية فتعتمد نظام الكفالة الرسمية، حيث يتم تقديم الطلب ابتداءاً من قبل مواطن سوداني بالميلاد حصراً في الخرطوم عبر دائرة شؤون الأجانب والتي تقوم بدورها بتحويله بعد الموافقة إلى وزارة الخارجية السودانية لتقوم الأخيرة بدورها بتحويله إلى السفارة المعنية، ويمنح للشخص الراغب بالحصول على التأشيرة رقم متسلسل من وزارة الخارجية السودانية يراجع به السفارة في بلد إقامته ليتم منحه الفيزا.


ونوه الدهام إلى إلى بعض الشكليات التي قد تفرضها بعض السفارات والمتمثلة بحجز تذاكر الطيران أو الحجز الفندقي، منوهاً إلى ضرورة مراجعة السوري الراغب بالتوجه إلى السودان للسفارة المعنية للتأكد من الطريقة المتبعة قبل الشروع بإعداد المستندات المطلوبة.


أما بالنسبة لرسوم الفيزا السودانية فإنها تختلف من بلد لآخر حيث تتراوح بين 70 دولار إلى 100 دولار أمريكي بالنسبة للسوريين المتواجدين في أوروبا.

المصدر
مواقع إلكترونية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق