اقتصاد

“أجنحة الشام” للطيران تبدأ رحلاتها إلى تونس

بدأت شركة “أجنحة الشام” للطيران الخاصة في سوريا تسيير رحلاتها إلى تونس للمرة الأولى بحسب مدير التطوير، أسامة ساطع.

وقال ساطع لوكالة الأنباء الرسمية (سانا) إن الرحلة الأولى انطلقت اليوم، الخميس 27 من كانون الأول، من مطار دمشق الدولي إلى مطار الحبيب بورقيبة بالمنستير في تونس وعلى متنها 150 مسافرًا.

وأضاف ساطع أن الرحلة تعتبر الأولى وسيتم لاحقًا الاتفاق على جدول الرحلات ومواعيدها وفق طلبات السفر ووسطي عدد الركاب.

وتعتبر شركة أجنحة الشام للطيران، الناقل الثاني في سوريا، وتملكها مجموعة شموط التجارية، وقد بدأت تتعامل معها الحكومة ووسائل إعلام النظام كناقل “وطني” بديل عن السورية للطيران.

وتأسست الشركة في 2008 واضطرت، بسبب العقوبات الاقتصادية على سوريا، للتوقف عن العمل مع بدايات 2012، لتعاود إطلاق رحلاتها في أيلول 2014، وهو العام الذي تم اعتمادها فيه كناقل وطني سوري.

وغدت الشركة في السنوات الماضية، الناقل الأبرز في سوريا، بعد محاولات للقضاء على “المؤسسة العربية السورية للطيران”، وفق ما صرح به رئيس حكومة النظام السوري، عماد خميس.

وتسير رحلاتها حاليًا إلى الكويت ومسقط والخرطوم وطهران وبغداد والنجف والبصرة والأردن، بالإضافة إلى كل من الرياض ودبي وجدة ترانزيت عبر الكويت، وكوالامبور وشنغهاي وبكين وكوانزو عن طريق طهران. كما تواصل رحلاتها الداخلية إلى القامشلي.

وكان تحقيق لوكالة “رويترز”، في نيسان الماضي، كشف عن تورط “أجنحة الشام” بنقل مقاتلين روس متقاعدين إلى سوريا.

وقالت في تحقيقها إن الشركة تقوم برحلات جوية من دمشق واللاذقية إلى مطار روستوف الروسي، لنقل جنود روس لمساعدة الأسد في حربه ضد المعارضة.

المصدر
مواقع إلكترونية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: