أخبار سوريا

مفخخة تقتل 8 مدنيين في سوق الهال وسط “عفرين”

هزّ انفجار عنيف اليوم الأحد، مدينة “عفرين” في ريف “حلب” الشمالي، الأمر الذي أسفر عن وقوع 8 قتلى وعشرات الجرحى، بالإضافة إلى أضرار مادية كبيرة حلّت بالأبنية والممتلكات الواقعة بمنطقة الانفجار وسط المدينة.

في هذا الشأن قال الناشط الإعلامي” قتيبة أحمد” إن الانفجار ناجم عن سيارة مفخخة استهدفت مدخل سوق “الهال” الواقع قرب دوار “كاوا” وسط في مدينة “عفرين”، حيث أدّى الانفجار إلى وقوع قتلى وجرحى، فيما قامت فرق “الدفاع المدني” بنقل المصابين إلى المشافي، والعمل على تفقد المكان، ولم يتم إحصاء عدد الضحايا حتى ساعة إعداد هذا الخبر.

وأضاف “يعتبر سوق الهال منطقة تجارية هامة في مدينة (عفرين)، إذ إنه يشهد وبشكلٍ يومي اكتظاظاً شعبياً كبيراً، ولاسيما في فترات الصباح المبكرة، لكونه المصدر الرئيس لتجار وأبناء المنطقة، الراغبين بالتسوق وشراء ما يحتاجونه من الخضار والفواكه”.

وأشار “أحمد” إلى أن الأهالي ضاقوا ذرعاً من استمرار عمليات التفجير التي باتت تستهدف الأحياء السكنية والأسواق التجارية ضمن مدينة “عفرين”، خصوصاً أن هذا التفجير هو الثاني من نوعه خلال ثلاثة أيام فقط.

وبينما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن التفجير يرجح ناشطون من المدينة أن تكون إحدى جهتين تقف وراء التفجير، الأولى ميليشيات “وحدات حماية الشعب” الكردية الانفصالية، أو تنظيم “الدولة الإسلامية”.

كانت مدينة “عفرين” شهدت الخميس الماضي، انفجار دراجة نارية في شارع “راجو”، ما أسفر عن مقتل أربعة أشخاص مدنيين وجرح آخرين.

وتتعرض مناطق عدّة في ريفي “حلب” الشمالي والشرقي، في الآونة الأخيرة، لسلسلة تفجيرات سببها آليات مفخخة، راح ضحيتها مدنيون، ويتزامن ذلك مع إعلان “تركيا” عن بدء عملية عسكرية ضد المواقع التي تسيطر عليها الأحزاب الكردية الانفصالية شرق الفرات.

المصدر
مواقع إلكترونية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: