ثقافة وفن

مسلسل “دقيقة صمت” يلم شمل ممثلين في دمشق

بدأت عمليات تصوير المسلسل السوري “دقيقة صمت”، الذي يضم مجموعة من الممثلين السوريين المقيمين خارج سوريا.

وأعلن الكاتب السوري سامر رضوان، عبر صفحته في “فيس بوك”، اليوم الجمعة 14 من كانون الأول، انطلاق تصوير أولى مشاهد “دقيقة صمت” الذي يخرجه التونسي شوقي الماجري.

وأضاف رضوان أن المسلسل سيكون من بطولة مجموعة من الممثلين السوريين إضافة لممثلين من لبنان، ومن إنتاج شركة “إيبلا” للإنتاج الفني.

ويشكل المسلسل عودة لرضوان إلى الدراما السورية بعد مسلسل “الولادة من الخاصرة”، الذي سلط الضوء على مكامن الفساد في سوريا.

كما يضم المسلسل مجموعة من الممثلين الذين كانوا يقيمون خارج سوريا، مثل عابد فهد، وإياد أبو الشامات، الذي ذكر موقع “الأخبار” اللبناني أنه عاد  إلى دمشق في زيارته الأولى، منذ أن غادرها قبل سبع سنوات، على أنه لن يبقى سوى أسابيع، وذلك لتصوير مشاهده في “دقيقة صمت”.

واتجه أبو الشامات إلى الكتابة بعد مغادرته سوريا واستقراره في فرنسا، بعد الثورة السورية، فكتب مسلسل “غدًا نلتقي”، الذي يصف معاناة اللاجئين السوريين في أحد المخيمات في لبنان.

ويتناول المسلسل حكاية شخصيتين هما غدير ناصر، وأدهم منصور، يحكم عليهما بالإعدام، وفي ساعات الفجر الأولى من أحد الأيام، يقدم مدير السجن بشكل فجائي لضباطه قرارًا سريعًا بتنفيذ الحكم، لكن أحداثاً غريبة تبدأ بالظهور.

أولها إحراق مهجع للمساجين، وثانيها تعيين مدير جديد للسجن، لنكتشف بعدها أن هذه الأحداث، ما هي إلا توطئة لتهريب المحكومين إلى خارج السجن، بوساطة سيارة المدير الجديد، وإعدام شخصين آخرين نيابة عنهما، وتبدأ بعدها سلسلة الأحداث بالتطور.

وسيكون المسلسل جاهزًا للعرض في رمضان 2019.

المصدر
مواقع إلكترونية

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: