عربي

سيناريو لبنان يتكرر.. النظام يعلن عودة لاجئين سوريين من الأردن

قالت وكالة الأنباء السورية (سانا) إن دفعة من اللاجئين السوريين المقيمين في الأردن عادت إلى سوريا.

وأضافت أن الدفعة دخلت اليوم، الأربعاء 28 من تشرين الثاني، إلى الحدود السورية عبر معبر نصيب الحدودي مع الأردن، مشيرة إلى أن العائدين كانوا يقيمون في مخيمات اللاجئين السوريين في الأردن.

ولم تذكر الوكالة عدد العائدين، إلا أنها أشارت إلى أنهم بالعشرات، حيث تم نقلهم عبر باصات تابعة لمديرية الصحة في محافظة درعا.

وتعتبر هذه الدفعة الأولى من اللاجئين السوريين في الأردن التي يعلن النظام السوري عن عودتها، رسميًا، منذ فتح معبر نصيب منتصف تشرين الأول الماضي، بعد ثلاث سنوات على إغلاقه بسبب العمليات العسكرية.

ويقدر عدد اللاجئين السوريين في الأردن بنحو 650 ألفًا مسجلين لدى مفوضية اللاجئين، يعيش نحو نصفهم في مخيمات حدودية، ويعانون أوضاعًا صعبة.

إعلان النظام عن عودة اللاجئين من الأردن شبيه بالدفعات التي يعلن عن عودتها من لبنان، بالتنسيق مع الأمن العام اللبناني.

إذ اتخذ الأمن اللبناني إجراءات إدارية لعودة اللاجئين السوريين، منذ منتصف العام الحالي، ومنها تسجيل أسمائهم والتنسيق مع لجان “المصالحات” داخل سوريا، واصفًا عودة اللاجئين بـ “الطوعية”.

وبموجب تلك الإجراءات عاد مئات اللاجئين من لبنان إلى قرى القلمون الغربي في سوريا على ثماني دفعات، عبر باصات يوفرها لهم النظام السوري.

وتتخوف المنظمات الإنسانية والحقوقية على مصير اللاجئين العائدين إلى سوريا، خاصة أن النظام السوري لا يسمح لتلك المنظمات، ومن بينها الأمم المتحدة، مرافقة اللاجئين في أثناء عودتهم والاطمئنان على أوضاعهم المعيشية والأمنية.

المصدر
مواقع إلكترونية
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: