أخبار سوريا

جهاديون يعلنون مقتل 24 عنصرًا للأسد في ريف اللاذقية

أعلن جهاديون مقتل 24 عنصرًا من قوات الأسد في أثناء مهاجمة موقع لهم في ريف اللاذقية الشمالي.

وعرضت غرفة عمليات “وحرض المؤمنين” تسجيلًا مصورًا اليوم، الأربعاء 28 من تشرين الثاني، أظهرت فيه الهجوم على مواقع قوات الأسد، وذلك كأول إصدار مرئي تعرضه الغرفة بعد الإعلان عنها، في تشرين الأول الماضي.

وقالت “الغرفة” إن الهجوم استهدف كتيبة قوات خاصة “974” تقع في منطقة كتف حسون القريب من بلدة الكبانة.

وأضافت أن مقاتليها سيطروا على أسلحة وذخائر خلال الهجوم والذي جرى تنفيذه، يوم الجمعة الماضي.

ولم يعلق النظام السوري على الهدوم الذي استهدف موقعًا له في ريف اللاذقية، إلا أن وزارة الدفاع التابعة له عرضت صورًا، أمس الثلاثاء، لعناصر قالت إنهم يتبعون لفصائل المعارضة، وقتلوا في أثناء تسللهم في ريف حماة الشمالي.

وتضم غرفة عمليات “وحرض المؤمنين” كلًا من: “تنظيم حراس الدين”، فصيل “أنصار التوحيد”، “جبهة أنصار الدين”، “جبهة أنصار الإسلام”، وتركز عملها في الأيام الماضية بشكل أساسي في ريف اللاذقية الشمالي وصولًا إلى الريف الغربي لحماة.

وتشكلت الغرفة، في تشرين الأول الماضي، وكانت قد أعلنت رفضها لاتفاق “سوتشي” الموقع بين تركيا وروسيا بخصوص محافظة إدلب.

وكانت التشكيلات المذكورة انشقت عن “تحرير الشام” على مدار العامين الماضيين، وتتهم بتبعيتها لتنظيم “القاعدة”.

وتتزامن الهجمات الحالية مع توتر تعيشه الجبهات الفاصلة بين النظام السوري والمعارضة في الشمال، بسبب استمرار هجمات قوات الأسد في الأيام الماضية أبرزها الهجوم الذي استهدف نقطة لفصيل “جيش العزة” في ريف حماة الشمالي.

المصدر
مواقع إلكترونية
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: