أخبار سوريا

“تحرير الشام” تباغت موقعا للنظام في جبل التركمان

قال مصدر مقرب من “هيئة تحرير الشام” إن عناصر تابعين لها أغاروا الليلة الماضية على تلة “أبو علي” في “جبل التركمان”، مؤكدا مقتل أكثر من 8 عناصر وجرح آخرين من قوات النظام.

يأتي ذلك بعد أقل من 48 ساعة من هجوم مباغت شنته قوات النظام في ريف حماة على مواقع لفصيل “جيش العزة” قضى خلاله أكثر من 20 عنصرا، في اختراق جديد من قبل قوات الأسد لاتفاق “سوتشي”.

في سياق قريب استهدفت مدفعية النظام الثقيلة كلا من بلدة “المنصورة” وحي “الراشدين” غربي حلب دون وقوع إصابات بشرية، كما جرت اشتباكات متقطعة بين الثوار على محور (تل الواسطة -جزرايا) في ريف حلب الجنوبي.

ونفى قائد ميداني الأنباء التي تحدثت عن قيام قوات الأسد وميليشياتها بالتسلل من “تلة الواسطة” باتجاه “تل السلطان” في ريف إدلب الجنوبي.

وقال إن المسافة بين الموقعين تبلغ 4 كيلومترات، كما نفى أي محاولة لتسلل قوات العدو إلى “جزرايا”، مؤكدا حدوث قصف متقطع ومتبادل.

وساد جو من الإرباك والحذر الشديد في مواقع قوات الأسد على كافة محاور الجبهات بعد عمليتي “تحرير الشام” أمس التي جاءت ردا على عدوان “الزلاقيات”، حيث توقع العدو عمليات أخرى.

من ناحية أخرى شهدت مدينة “سراقب” جنوبي إدلب إطلاق نار كثيفا، وقال مصدر ميداني إن سيارة (فان) مشتبها بقيامها بعمليات خطف وسرقة في المنطقة تمت ملاحقتها من قبل إحدى الدوريات في المدينة.

وفي سياق قريب اقتحم 5 مسلحين ملثمين في قرية “الكريز” غربي مدينة إدلب عيادة الدكتور “خالد دقسي” باصطحابه معهم، مدعين أنهم من القوة الأمنية، لكن الأخيرة نفت علمها بالحادث.

المصدر
زمان الوصل
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: