دولي

ملتقى الحضارات اسطنبول جامعة الاحرار في قلبها الدافئ

احتضنت اسطنبول يوم الخميس الماض مؤتمر اليمن تحديات الحرب و فرص السلام برفقة باحثين و سياسيين من شتى بقاع الأرض متحدثين ساعيين لأن يكن هذا المؤتمر نافذة اليمن على العالم مسلطين الضوء على المسألة اليمنية بكل عناصرها ..

افتتح المؤتمر بكلمات حرة اسمعت من به صمم هنا اسطنبول صوت المظلومين صوت الاحرار حين عجزت أثني و عشرون دولة عن احتضان مؤتمر يخص الشعوب العربية بأكملها.

تقدمت المؤتمر اليمنية توكل كرمان الحاصلة على جائزة نوبل للسلام بكلمات حرة زرعت في نفوس الحضور ثورة و أمل لا ينقطعان حين قالت (( نحن شعب يحب الحياة ، نحن شعب يستحق السلام .))

محتمة على حق الشعب اليمني بالعيش كباقي الشعوب المنطقة
معطية مرحبة بالمنصف المرزوقي الرئيس التونسي السابق و رئيس المجلس العربية للثورات الديمقراطية.

المنصف المرزوقي الذي تحدث عن القضية اليمنية بقلب ثائر
تشتعل الثورة بكلماته طارحا اسئلة على العالم تضعه أمام اشارات استفهام من كل الجرائم المرتكبة بحق الشعب اليمني.

منذ بداية الثورة اليمنية ليس نهاية بالطفلة أمل
قائلا أين أنتم من الطفلة أمل حسين التي ماتت جوعا على مرأة العالم أليس من المفترض أن تتصدر صورتها الصفحات الاولى من الصحف العالمية.

أين هذا العالم مما يحدث بحق اليمنيين من جرائم مرتكبة بدم بارد أين هم من القتلة؟؟

متحدثا عن المعركة القانونية متسائلا اليس من المفترض المحاسبة بالأسماء ( السعودية ، الامارات ).

كما شهد المؤتمر حضور عدد من البرلمانيين الاتراك حيث حضر جودت يلماز نائب رئيس حزب العدالة و التنمية للشؤون الخارجية حيث تحدث عن اهمية و واجب ايجاد حلول السلام و تحدي الحرب قائلا أنه يجب ايجاد السلام للشعب اليمني و لشعوب المنطقة.

كما شهد المؤتمر حضور عربي من مشرق العرب و مغربهم.
متحدثيين عن جذور الصراع و اسباب الحرب في اليمن و عن دور الجماعات الدينية في الصراع الدائم و المسؤولية الدولية
تجاه المسألة الانسانية في اليمن و اختتم المؤتمر بالحديث عن المصالحة الوطنية على ضوء تجارب دولية.

بواسطة
محمد المضحي
المصدر
نيوز سنتر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: