دولي

قضية خاشقجي.. وفد سعودي بتركيا على وقع تسريبات جديدة

وصل وفد سعودي إلى العاصمة التركية أنقرة اليوم الجمعة للمشاركة في التحقيق عن اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي، في ظل أنباء عن قرائن بالصوت والصورة تدل على مقتل خاشقجي داخل قنصلية بلده في إسطنبول.

ويتألف الوفد السعودي من مستشار لملك السعودية برفقة مسؤولين آخرين، ومن المتوقع أن يجري مباحثات تمهيدية في أنقرة مع مسؤولين في الخارجية التركية وجهات أخرى معنية بالقضية.

ومن المتوقع أن ينتقل الوفد السعودي برفقة مسؤولين أتراك إلى مدينة إسطنبول للمشاركة في التحقيقات التركية، التي تتركز حول القنصلية السعودية حيث اختفى خاشقجي بعد دخولها ظهر يوم 2 أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

وقد أعلنت الرئاسة التركية أمس الخميس أن أنقرة والرياض قررتا تشكيل مجموعة عمل مشتركة للكشف عن مصير خاشقجي، بناء على مقترح من الجانب السعودي.

ولم يتضح كيف سيشارك الوفد السعودي في التحقيقات. وينتظر المحققون الأتراك إذنا من الجانب السعودي لدخول القنصلية وبيت القنصل السعودي لاستكمال التحقيقات.

أدلة بالصوت والصورة

وقد ذكرت صحيفة واشنطن بوست مساء أمس الخميس أن الحكومة التركية أبلغت مسؤولين أميركيين بأن لديها تسجيلات صوت وصورة تثبت مقتل خاشقجي داخل القنصلية السعودية.

ووفقا لما نقلته الصحيفة عن مسؤولين أميركيين وأتراك فإن التسجيلات تدل على احتجاز فريق أمني سعودي لخاشقجي ثم قتله وتقطيع جثته.

وقال المسؤولون إن التسجيلات الصوتية خصوصا تقدّم دلائل “فظيعة ومقنعة” على أن الفريق السعودي مسؤول عن وفاة خاشقجي. ولم يتضح حتى الآن اطّلاع مسؤولين أميركيين بأنفسهم على التسجيلات الجديدة، ولكن نظراءهم الأتراك أبلغوهم بمحتواها.

وقالت واشنطن بوست إن الفريق الأمني توجه بعد تصفية خاشقجي إلى منزل القنصل السعودي.

وكان مصدر أمني تركي قد أكد مساء الخميس أن لدى بلاده أدلة قاطعة على مقتل خاشقجي ومكان قتله، وأنها أطلعت واشنطن عليها.

المصدر
الجزيرة نت+وكالات
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: