أخبار سوريا

باكورة العواصف في “عرسال”.. الأمطار تغزو خيام اللاجئين

ضربت عاصفة مطرية بعد ظهر اليوم الخميس مخيمات اللاجئين السوريين في بلدة “عرسال” اللبنانية.

وجددت الأمطار التي بدأت تنهمر بغزارة على عشرات المخيمات في البلدة إظهار الحالة المتردية التي وصلت إليها تلك الخيام من اهتراء وتلف وعدم القدرة على مقاومة العوامل الجوية.

ونقلت مصادر إعلامية من مخيمات “عرسال” عن حالة مأساوية خلفتها العاصفة، مؤكدا تسرب مياه الأمطار إلى داخل الخيام التي مر على تشييدها سبع سنوات، ما تسبب بانتشار الرطوبة وروائح التعفن داخل تلك الخيام.

وتأتي العاصفة وسط غياب كامل لأي خطط إغاثية أو إسعافية من قبل المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في لبنان والمنظمات الإنسانية والإغاثية ذات الصلة للتصدي لمثل هذه العواصف المتكررة التي تضرب المخيمات داخل البلدة.

وأشار أحد مشرفي مخيمات اللاجئين السوريين في “عرسال” إلى الدور السلبي الذي بدأت تمارسه المفوضية العليا لشؤون اللاجئين بحق لاجئي المخيمات.

وقال المشرف أبو عماد إن المفوضية تقاعست عن تزويد المخيمات داخل البلدة بعوازل مطرية وشوادر بلاستيكية قبل الدخول في فصل شتاء هذا العام، إضافة إلى التراجع الكبير في عمل فرقها في مجال التعليم والصحة وغيرها داخل تلك المخيمات.

وحذر أبوعماد من كارثة إنسانية قد تطال 45 ألف لاجئ سوري يسكنون مخيمات “عرسال” في حال استمرت المفوضية في هذا الأداء السلبي من تجاهل لتجهيز الخيام بالعوازل المطرية والشوادر والمدافئ، ومادة المازوت والبطانيات الصوفية قبل الدخول الفعلي في فصل الشتاء الذي يتميز بقساوته وبرودته في منطقة “عرسال” ذات الطبيعة الجبلية الباردة جدا خلال هذا الفصل من كل عام.

بواسطة
عبد الحفيظ الحولاني
المصدر
زمان الوصل
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: