عربي

ترامب يفاجئ الجميع ويعلن “تأييده” حل الدولتين

في خطوة مفاجئة أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب اليوم أنه يريد حل الدولتين لإنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، وهو التصريح الذي يخالف كل سياسات ترامب إزاء الصراع حتى اليوم.

وأبلغ ترامب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو -في لقاء ثنائي على هامش أشغال الجمعية العامة للأمم المتحدة- أن حل الدولتين هو الأفضل للصراع الإسرائيلي الفلسطيني، موضحا أنه سيكون على إسرائيل أن تفعل شيئا جيدا للطرف الآخر.

وعبر ترامب عن أمله في الكشف عن خطة للسلام خلال شهرين أو ثلاثة، وأضاف أنه واثق بأن الفلسطينيين سيعودون إلى طاولة المفاوضات.

ولم ينس الرئيس الأميركي أن يؤكد لنتنياهو أن الولايات المتحدة تقف مع إسرائيل
“100%”، معترفا بأن التوصل إلى اتفاق سلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين سيستغرق وقتا.

وقد سعت الإدارة الأميركية خلال الفترة الماضية بقوة لفرض ما سمي “صفقة القرن” التي قالت مصادر إعلامية إسرائيلية إن من أبرز بنودها عرض ضاحية “أبو ديس” على الفلسطينيين لتكون عاصمة للدولة الفلسطينية بدلا من القدس المحتلة.

وفي مقابل جعل أبو ديس عاصمة للدولة الفلسطينية، تنسحب إسرائيل من ثلاث ضواح شمال وجنوب القدس، في حين تبقى البلدة القديمة تحت سيطرتها الكاملة.

وسبق لترامب أن أثار ضجة عالمية كبرى في ديسمبر/كانون الأول الماضي حينما اعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل، كما بادر لاتخاذ قرارات أخرى تسببت في توتر كبير في علاقة الإدارة الأميركية مع الفلسطينيين، في مقدمتها إغلاق مكتب منظمة التحرير الفلسطينية بواشنطن.

المصدر
الجزيرة نت
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: