دولي

نتنياهو يؤكد أن إسرائيل ستواصل محاربة إيران في سوريا

توعد رئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتنياهو الثلاثاء بأنه سيواصل محاربة إيران في سوريا والتنسيق مع روسيا، بعدما أسقطت الدفاعات الجوية السورية عن طريق الخطأ طائرة روسية كانت تقل 15 عسكريا الأسبوع الماضي بعد غارة اسرائيلية.

وقال نتنياهو للصحافيين “سنواصل العمل على منع التموضع العسكري الإيراني في سوريا، وسنواصل التنسيق الأمني بين القوات الإسرائيلية والجيش الروسي”.

وكان نتنياهو قد ترأس اجتماع المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون الأمنية والسياسية “الكابينت”، قبيل مغادرته الى نيويورك

وقال:” منذ وقوع الأحداث المأسوية في سماء سوريا، تحدثت مرتين مع الرئيس بوتين وعبرت عن حزني العميق على فقدان حياة أفراد طاقم الطائرة الروسية التي أسقطت بنيران سورية غير مسؤولة”.

وأضاف:” نحن ندعم الجيش الإسرائيلي في عملياته التي تدافع عن الدولة دعما كاملا، سنواصل العمل على إجهاض التموضع العسكري الإيراني في سوريا وسنواصل التنسيق الأمني بين الجيش الإسرائيلي والجيش الروسي”.

وتابع نتنياهو:” اتفقت مع الرئيس بوتين على أن أطقم عمل عسكرية إسرائيلية وروسية ستلتقي قريبا بغية تحقيق هذه الغاية، سنفعل اللازم من أجل الدفاع عن أمن إسرائيل”.

وأعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو، أمس، أن بلاده ستسلم منظومة الدفاع الجوي “إس-300 ” إلى سوريا خلال أسبوعين.

يشار إلى أنّ منظومة “إس-200” الدفاعية الجوية التابعة للنظام السوري، أسقطت في 17 سبتمبر/ أيلول الجاري، طائرة عسكرية روسية من طراز “إيل-20″، مما أدّى إلى مقتل 15 عسكريًا روسيًا كانوا على متنها.

واتهمت روسيا إثرها إسرائيل بأن مقاتلات من طراز “إف- 16” تابعة لسلاحها الجوي، استخدمت الطائرة “إيل 20” كغطاء ضد الصواريخ السورية المضادة للطيران.

المصدر
مواقع إلكترونية
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: