رياضة

عرفنا الأفضل.. فمن هم أسوأ 11 لاعبا في العالم؟

تعرف متابعو كرة القدم على التشكيلة المثالية لعام 2018 التي اختارها الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، غير أن قائمة الأفضل تطرح في المقابل تساؤلات عن من يستحق لقب الأسوأ.

وطرحت صحيفة “أس” الإسبانية تشكيلة ضمت عددا من اللاعبين الذين خيبوا الآمال ولم يقدموا المستويات التي كانت منتظرة منهم خلال الموسم الماضي.

وضمت القائمة الحارس الألماني لوريس كاريوس الذي تسببت أخطاءه في خسارة ناديليفربول نهائي دوري أبطال أوروبا أمام ريال مدريد 3-1.

وفي الدفاع يوجد المدافع الأيسر السابق لريال مدريد ثيو هيرنانديز الذي لم يستطع منافسة البرازيلي مارسيلو وقدم أداء متواضعا خلال مشاراكاته مع النادي الملكي.

وحضر الأرجنتيني ماسكيرانو والبرتغالي سيميدو في قلب الدفاع إلى جانب البرتغالي فابيو كوينتراو على الجهة اليسرى.

ولم يخض ماسكيرانو مباريات كثيرة مع برشلونة خلال الموسم الماضي، واضطر إلى الرحيل نحو الصين، وبينما تورط سيميدو في العديد من المشاكل عرقلت انطلاقته مع نادي فياريال، تراجع أداء كوينتراو مع نادي سبورتينع لشبونة بعد سنوات من التألق مع ريال مدريد.

وفي وسط الميدان، يوجد الثنائي السابق لنادي برشلونة، البرتغالي أندريه غوميش والتركي أردا توران اللذين غادرا النادي الكتالوني دون أن يحققا أي إنجاز يذكر، إلى جانب اللاعب السابق لأتلتيكو مدريد يانيك كاراسكو الذي تراجع مستواه منذ رحيله من أتلتيكو مدريد إلى الصين.

كما ضمت تشكيلة الأسوأ مهاجم مانشيتر يونايتد أنطوني مارسيال الذي يعاني مع المدرب جوزيه مورينيو، والمهاجم السابق لريال مدريد خيسي الباحث عن فرصة جديدة لإثبات قدراته بعد خروجه من باريس سان جيرمان، إضافة إلى المهاجم الأرجنتيني فييتو.

المصدر
مواقع إلكترونية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: