أخبار سوريا

قوات الأسد تعتقل عشرات الفلسطينيين جنوب دمشق

قالت “مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا” نقلا عن مصادر ميدانية في جنوب دمشق إن قوات الأمن التابعة لنظام الأسد اعتقلت أكثر من 30 شابا فلسطينيا من مهجري مخيم “اليرموك” المقيمين في بلدات جنوب العاصمة (يلدا، ببيلا، وبيت سحم)، بتهمة التخلف عن الخدمة في “جيش التحرير الفلسطيني”.
وذكرت مصادر محلية في جنوب العاصمة ان قوات النظام اعتقلت الشبان خلال الأيام الماضية أثناء مرورهم على حاجز “ببيلا- سيدي مقداد”، الذي لايزال المنفذ الوحيد من بلدات جنوب العاصمة إلى دمشق لإلحاقهم في صفوف “جيش التحرير الفلسطيني”.
وأشارت الى تسلط قوات النظام بشكل رئيسي على الغرباء المقيمين في البلدات الثلاث، مما خلف حالة من الحذر في صفوف الشبان، كما لازالت قوات النظام تمنع أهالي مخيم “اليرموك” و”الحجر الأسود” من العودة إلى مناطقهم.
وتعتبر عمليات الاعتقال خرقا لاتفاق “التسوية” الذي تم إبرامه في المنطقة برعاية روسية، ونص على منح مهلة مدتها 6 أشهر للمتخلفين عن الخدمة الإلزامية والاحتياطية قبل التحاقهم بقوات النظام.
وفي ذات السياق لفتت مصادر محلية إلى أن قوات الشرطة العسكرية الروسية التي دخلت إلى البلدات كضامن لها بعد انسحاب فصائل المقاومة أخلت نقاطها في البلدات الثلاث قبل شهر تقريبا، واكتفت بتسيير دوريات في المنطقة، مما أفسح المجال للأجهزة الأمنية التابعة للنظام للعمل بحرية في المنطقة.
يشار إلى أن اللاجئ الفلسطيني السوري ملزم بتأدية الخدمة العسكرية في “جيش التحرير الفلسطيني”، الذي مازال تحت قيادة اللواء “طارق الخضرا”.
ويعتبر “التحرير الفلسطيني” أحد قطاعات جيش النظام، حيث شارك في معارك كثيرة إلى جانب قوات الأسد في ريف دمشق ومناطق سورية أخرى.
المصدر
زمان الوصل
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: