أخبار سوريا

طيران الأسد يُخرج مركزا للدفاع المدني في ريف إدلب عن الخدمة

أعلن الدفاع المدني في بلدة “التمانعة” اليوم الخميس خروج مركزه إثر استهدافه بشكل مباشر من قبل طيران النظام ‏الحربي، فيما شن الطيران الروسي غارات استهدفت أطراف بلدة “كفرزيتا” بريف حماة‎ ‎الشمالي‎.‎
وأوضح الدفاع المدني‎ عبر صفحته الرسمية في “فيسبوك” أن أربع غارات لطائرات النظام الحربية استهدفت مركزه ‏في بلدة “التمانعة”، ما أدى لخروجه عن الخدمة بسبب الدمار الكبير في بناء المركز، دون تسجيل إصابات بين ‏المتطوعين.‏
ويأتي هذا التصعيد بعد يومين من مقتل 14 مدنيا وجرح 31 آخرين إثر عشرات الغارات نفذها الطيران الروسي ‏واستهدفت منطقة “جسر الشغور”، كما يتزامن مع حركة نزوح كبير للمدنيين شهدتها بلدات وقرى مناطق ريفي إدلب ‏وحماة. ‏
من جهتها استهدفت فصائل المقاومة الثوار براجمات الصواريخ مواقع قوات النظام في قرية “البحصة”‏‎‏ بسهل “الغاب” ‏بريف حماة. وذلك بحسب مركز إدلب الإعلامي.‏
المصدر
مواقع إلكترونية
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: