دولي

بعد سوريا.. إسرائيل قد تستهدف أسلحة إيرانية بالعراق

ألمح وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان إلى أن بلاده قد تهاجم قطعا عسكرية يشتبه أنها إيرانية في العراق، مثلما فعلت بشن عشرات الضربات الجوية في سوريا.

وأضاف -في مؤتمر في القدس اليوم الاثنين- “نراقب كل ما يحدث في سوريا بالتأكيد، وبالنسبة للتهديدات الإيرانية فإننا لا نقصر أنفسنا على الأراضي السورية فحسب”.

وردا على سؤال عما إذا كان هذا يشمل العراق، قال ليبرمان “أقول إننا سنتعامل مع أي تهديد إيراني ولا يهم مصدره.. حرية إسرائيل كاملة، ونحتفظ بحرية التصرف”.

وكانت إسرائيل أقرت في الأشهر الماضية مهاجمة عدد من الأهداف الإيرانية في سوريا. ويُصر المسؤولون الإسرائيليون على منع ما أسموه “التموضع الإيراني” على الأراضي السورية.

وذكرت وكالة رويترز الأسبوع الماضي نقلا عن مصادر إيرانية وعراقية وغربية أن إيران نقلت صواريخ بالستية قصيرة المدى إلى حلفاء شيعة لها في العراق خلال الشهور القليلة الماضية، ونفت طهران وبغداد التقرير رسميا.

وفي عام 1981، دمرت القوات الجوية الإسرائيلية مفاعلا نوويا عراقيا قرب بغداد.

المصدر
وكالات
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: