دولي

بطلب روسي.. جلسة عاجلة لمجلس الأمن اليوم حول إدلب

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي، “سيرغي ريابكوف”، اليوم الثلاثاء، أن بلاده دعت إلى عقد جلسة عاجلة لمجلس الأمن الدولي لإجراء مشاورات حول الأوضاع في إدلب، وستعقد الجلسة اليوم.

وأعرب نائب وزير الخارجية الروسي عن ريب موسكو في أن تتصدى الولايات المتحدة وألمانيا بجدية لهذا “المخطط الاستفزازي والمدمر بالنسبة لعملية التسوية السورية”، في إشارة إلى الرواية التي تروجها موسكو في الأيام الماضية، ومحورها قيام “استفزاز كيمياوي” في إدلب، واتهام قوات نظام الأسد، به لدفع الغرب إلى شن هجمات على النظام.

وقال الدبلوماسي الروسي للصحفيين، وفق ما جاء في موقع “روسيا اليوم”: “طلبنا إجراء مشاورات عاجلة في مجلس الأمن الدولي، ومن المقرر أن تجرى اليوم.. حيث سننظر في عيون ممثلي الثلاثية الغربية (الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا) مع التركيز على هذه المسألة”.

وذكر “ريابكوف” أن وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف”، قد يعقد لقاء بنظيره الأمريكي “مايك بومبيو” على هامش فعاليات الدورة الـ73 للجمعية العامة للأمم المتحدة، والتي ستنطلق أعمالها في 18 سبتمبر/ أيلول المقبل بنيويورك، مشيراً في الوقت نفسه إلى غياب أي اتفاق بهذا الخصوص بين الطرفين.

من جانب آخر، قال مكتبا المستشارة الألمانية “أنجيلا ميركل”، والرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”، أمس الإثنين إنهما عبرا في اتصال هاتفي عن القلق بشأن التطورات في سوريا لاسيما الوضع الإنساني في المنطقة حول إدلب، بحسب ما ذكرته “رويترز”.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض “سارة ساندرز”، في بيان: “دعا الزعيمان إلى تحرك دولي لمنع كارثة إنسانية في محافظة إدلب“.

بينما شدد “شتيفن زايبرت”، المتحدث باسم “ميركل”، في بيان مساء الاثنين، على أن روسيا مطالبة بالتصرف بطريقة معتدلة بشأن نظام الأسد، والحيلولة دون حدوث المزيد من التصعيد.

وكانت “ميركل” عبرت عن قلقها إزاء الوضع في إدلب خلال اجتماع مع الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” قبل نحو أسبوع. وأشار وزير الخارجية التركي يوم الجمعة في سياق متصل، إلى أن الحل العسكري في المنطقة سيكون كارثياً.

المصدر
السورية نت
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: