اقتصاد

هل ينجح المستثمرون العرب بدعم الليرة التركية

إنطلقت مبادرة من رجال الأعمال والمستثمرين العرب في تركيا برعاية مجلس المصدرين الأتراك ومؤسسة الهلال الأحمر التركي تجسدت بعقد مؤتمر بإسطنبول الجمعة.
وقد تم الإتفاق على إطلاق حملة “ادعم الاقتصاد والليرة التركيين”  وذلك في إطار الدعوة التي أطلقت خلال المؤتمر، والداعية إلى التحرك والتعاون في دعم الاقتصاد التركي.

وشارك في المؤتمر عدد من رجال الأعمال والمستثمرين العرب من سوريا والجزائر والسودان وفلسطين واليمن ودول الخليج.

وأكد المؤتمر على أهمية دعم العملة التركية، والدعوة إلى الوقوف مع تركيا في مواجهة الحرب الاقتصادية ضدها بشكل عملي وعدم الاكتفاء بالدعم المعنوي.

جاء ذلك في بيان صدر عن المؤتمر باسم المستثمرين العرب في تركيا تلاه غسان هيتو الرئيس التنفيذي للمنتدى السوري، ورئيس مجموعة “ايكو سمارت” الاقتصادية.

وأشار هيتو إلى أن البيان الذي اعتُمدت بنوده، تضمن توصيات بأن “رجال الأعمال والمستثمرين والفعاليات التجارية العربية تدعو إلى خطوات أهمها إطلاق حملة ادعم الاقتصاد التركي، اشتري ليرة تركية، اشتري البضائع التركية، استثمر في قطاع العقارات ضمن تركيا”.

وذكّر أيضاً، بوجوب “الاستمرار في الإنتاج وتحويل المبالغ النقدية إلى الليرة التركية، وجلب المزيد من الاستثمارات العربية”، وأخيراً “دعم مبادرات الحكومة التركية التي تهدف لتخفيض الديون الخارجية والتعاون مع الحكومة التركية في السياسات طويلة الأمد”، والدعوة لمؤتمر عام تحت عنوان “ملتقى رجال الأعمال العرب في تركيا”، بهدف حشد جهود الجمعيات والمنظمات التجارية العربية.

وحظي المؤتمر باهتمام كبير من وسائل الإعلام التركية، التي عرضت تقارير وتغطيات مفصلة لفعالياته، ومنها “خبر تورك”، وجريدة “صباح” “وآخر” خبر”، وجريدة “ستار”، و”بارا بورصة”، كما نقل تلفزيون “سي ان ان ترك” أنشطة المؤتمر على الهواء مباشرة.