ثقافة وفن

“جهاد عبدو” يقف أمام “روبوت” في الفيلم الأوّل من نوعه عالميا للمخرج “توني كاي”

مع استمرار التقدم التكنولوجي الذي يأخذ دور اليد البشرية العاملة، يُقدم مُخرج فيلم “أميريكان هيستوري إكس” على إعطاء الدور الرئيس في فيلمه القادم “المولود الثاني” لروبوت آلي، في خطوة مثيرة للجدل، والأولى من نوعها.
نشر موقع “ديدلاين” الأمريكي، أمس 16 آب أغسطس/2018 على موقعه، عن قيام المخرج المعروف “توني كاي” بإعطاء دور البطولة في فيلمه القادم “المولود الثاني” وهو الجزء الأخير من فيلم “الابن البكر” لروبوت آلي. الفيلم الذي سيشارك في بطولته الممثل السوري “جهاد عبدو” بعد أن شارك في بطولة الجزء الأول من الفيلم.
وعلى عكس ما قام به المخرج العالمي “ستيفن سبيلبيرغ” في فيلمه “الذكاء الصناعي” عام 2000 بطولة “جود لو – والطفل هايلي جويل”. ولا كما فعل الممثل “روبن ويليامز” في فيلم من بطولته بعنوان “رجل المئوية الثانية – بيسينتينيال مان” عام 1999 من اخراج “كريس كولومبوس”، من استخدام المؤثرات والرسم ثلاثي الأبعاد على الكومبيوتر ودمجه في المَشَاهد.
تقوم الفكرة هذه المرة على استخدام الذكاء الصناعي (الروبوت) بدلا عن المؤثرات، الفكرة التي جاء بها كلّ من المخرج “توني كاي” والمنتج “سام خوز” آملين الحصول على اعتراف وموافقة نقابة الممثلين (SAG).
فيلم “المولود الثاني” هو تتمة للفيلم “الابن البكر” الكوميدي، الذي أخرجه “علي أتشاني” وبطولة كل من (فال كيلمر، توم بيرنجر، جريج جرونبرج، جهاد عبدو، تايلور كول، رضا سيكسو سافاي، ويليام بالدوين، دينيس ريتشاردز وروبرت كنيبر.) بعد أن حقق الجزء الأول نجاحاً كبيراً، مكّن المثل السوري جهاد عبدو من ترسيخ قدمه في الساحة الهوليودية.
يركز الفيلم الذي أنتجته شركة “لوتس انترتيمنت” على قصة الزواج من ثقافات مختلفة ومحاولة ايجاد صيغة حياتية تناسب الجميع. يحكي الفيلم قصّة الزوجين الشابين “سافاي” الايراني الأصل، و “كيت” الأمريكية، والذين يأتي مولودهما الأول بتعقيدات كبيرة على عائلتيهما المنتحدرتين من خلفيات وأصول مختلفة، ومحاولة خلق وسط مناسب من أجل الطفل الجديد.
ومن المتوقع عودة العديد من أعضاء فريق التمثيل الأصلي للعمل في الجزء الثاني “المولود الثاني” الذي تقوم على إنتاجه شركة “لايف انترتيمنت” بالشراكة مع المنتج ” سام خوز” و “باتريلك ماكلارين”.
يذكر أن الممثل السوري “جهاد عبدو”، الذي أصبح ممثلاً عالمياَ معروفاً بعد أن بدأ مشواره في هيولوود كسائق تاكسي وعامل توصيل بيتزا، كان قد غادر سوريا مكرهاَ بسبب المضايقات التي تعرض لها، معبراً عن رفضه لما يقوم به النظام السوري من قتل وتشريد للسوريين الذين من حقهم الحصول على حياة حرة كريمة.
شارك “جهاد عبدو” في عدد من الأفلام التي وضعت اسمه على خارطة السينما العالمية، كان من أشهرها فيلم “ملكة الصحراء” مع الممثلة العاملية “نيكول كيدمان”، و فيلم “صورة ثلاثية الأبعاد للملك” مع النجم “توم هانكس”، وفيلم “باتجاه القبلة” الحائز على جوائز عالمية.
المصدر
مواقع إلكترونية
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: