رياضة

لاعبون ومدربون وطرق لعب.. أندية الكالتشيو تطمح لهزيمة يوفنتوس

تستأنف فرق الدوري الإيطالي حملتها نحو انتزاع لقب المسابقة من يوفنتوس، الذي فرض هيمنته على البطولة في المواسم السبعة الأخيرة، عندما تنطلق المسابقة غدا السبت.

واستعانت أندية المسابقة بلاعبين ومدربين وطرق لعب جديدة من أجل حرمان الفريق الملقب بالسيدة العجوز من الحصول على البطولة للمرة الثامنة على التوالي.

ولكن من سوء حظ تلك الفرق أن يوفنتوس أصبح أقوى مما مضى، بعد تعاقده مع كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد الإسباني.

بالإضافة لذلك، تعززت صفوف فريق المدرب ماسيمليانو أليغري بلاعبي خط الوسط إيمري تشان من ليفربول، وجواو كانسيل القادم من إنتر، في حين عاد ليوناردو بونوتشي ليوفنتوس مجددا بعد موسم قضاه مع ميلان.

وسيشكل إحراز الأهداف في مرمى يوفنتوس مشكلة حقيقية للأندية المنافسة في الموسم الجديد، وفي مقدمتها نابولي الذي كان منافسا شرسا ليوفنتوس في الموسم الماضي، لكنه عجز عن مواصلة صراع المنافسة ليحصل على المركز الثاني.

وتعاقد نابولي مع المدرب المحنك كارلو أنشيلوتي خلفا لماوريسيو ساري، كما ضم سيموني فريدي لاعب بولونيا.

وعانى روما، صاحب المركز الثالث، من فارق النقاط الكبير عن الصدارة الذي بلغ 18 نقطة، لكنه قدم مسيرة جيدة للغاية في دوري أبطال أوروبا، حيث أطاح ببرشلونة قبل أن يخسر أمامليفربول في الدور قبل النهائي.

واستغنى روما عن الحارس أليسون بيكر لليفربول، لكنه أنفق الكثير من أجل التعاقد مع ستيفن نزونزي لاعب إشبيلية، وخافيير باستوري من باريس سان جيرمان، والموهبة الهولندية الواعدة جاستن كلويفرت لاعب أياكس أمستردام، بالإضافة لتسعة وافدين جدد.

وعزز إنتر، صاحب المركز الرابع في الموسم الماضي، صفوفه بعدد من الصفقات في سوق الانتقالات، أبرزها رادجا ناينغولان لاعب وسط روما، الذي يعد صاحب الصفقة الأغلى للفريق في فترة الانتقالات الحالية، يليه المهاجم الأرجنتيني لوتارو مارتينيز قادما من راسينغ الأرجنتيني، في حين انضم ماتيو بوليتانو لاعب ساسولو للفريق أيضا.

وضم إنتر أيضا ستيفان دي فراي وكوادو أسامواه لاعبي لاتسيو ويوفنتوس على الترتيب، كما تعاقد مع السنغالي كيتا بالدي جناح موناكو الفرنسي على سبيل الإعارة، لتوفير مزيد من السرعة في هجوم الفريق الذي يقوده ماورو إيكاردي.

وحقق إنتر انطلاقة جيدة في الموسم الماضي تحت قيادة مدربه لوتشيانو سباليتي، لكنه فقد إيقاعه في منتصف الموسم قبل أن يستعيد اتزانه وينهي المسابقة في المركز الرابع المؤهل لدوري الأبطال.

ومدد سباليتي عقده مع إنتر حتى عام 2021، في حين ذكرت تقارير إخبارية أن إدارة النادي تسعى لضم النجم الكرواتي لوكا مودريتش لاعب وسط الريال.

في غضون ذلك، فإن الجار اللدود ميلان يبحث عن الاستقرار بعد تغيير ملكيته، عقب استحواذ صندوق إليوت الأميركي على أغلبية أسهم النادي.

وعقب تعيين رجل الأعمال باولو سكاروني رئيسا لميلان، انضم باولو مالديني والبرازيلي ليوناردو نجما الفريق السابقان للإدارة، وظل جينارو غاتوزو، الذي رافق كلا النجمين في الفريق، مديرا فنيا لميلان.

المصدر
الألمانية
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: