سوريا

رئاسة النظام السوري تعلن إصابة أسماء الأسد بمرض خبيث

أعلنت حسابات على مواقع التواصل منسوبة لرئاسة النظام السوري أن أسماء الأسد عقيلة رأس النظام بشار الأسد، بدأت الخضوع للعلاج بعد تشخيص إصابتها بسرطان الثدي الذي تم الكشف عنه في مراحله المبكرة.

وجاء في صفحة الرئاسة السورية على فيسبوك اليوم الأربعاء “بقوة وثقة وإيمان.. السيدة أسماء الأسد تبدأ المرحلة الأولية لعلاج ورم خبيث بالثدي اكتشف مبكرا”.

ونشر الحساب صورة لأسماء وهي تجلس على كرسي داخل غرفة مستشفى عسكري، أثناء تلقيها العلاج عبر حقنة في ذراعها، وإلى جانبها بشار.

وتداول مغردون الصورة بكثافة على مواقع التواصل تحت وسمي “#أسماءالأسد” و”#زوجةبشارمصابةبالسرطان”، حيث تنوعت التعليقات بين التمنيات بالشفاء ونقيضها في بلد تشهد حربا منذ سبع سنوات.

وأسماء الأسد (43 عاما) أم لثلاثة أولاد، ووالدها طبيب القلب المرموق في بريطانيا فواز الأخرس، ووالدتها الدبلوماسية المتقاعدة سحر عطري، وتتحدر عائلتها من مدينة حمص، وتحمل إجازة جامعية من كلية “كينغز كوليج” في لندن.

المصدر
وكالات
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: