تنمية

الإغاثة التركية تعتزم تنفيذ مشاريع تعليمية للأيتام السوريين بمحافظة إدلب

تعتزم هيئة الإغاثة التركية (İHH) تنفيذ مشاريع تعليمية في قرية “الرحمة” للأيتام السوريين بمحافظة إدلب، شمالي البلاد.

جاء ذلك في بيان أصدره شعيب ألتون، المسؤول الإعلامي عن نشاطات “İHH” الإغاثية في سوريا، عقب اجتماع استشاري انعقد بمناسبة الذكرى السنوية الأولى لافتتاح قرية “الرحمة”.

وأشار البيان إلى أن يتامى وأسرهم شاركوا في الاجتماع الاستشاري.

وأوضح ألتون، في بيانه، أن القرية تشكل نموذجا لتضميد جراحات السوريين، لافتا إلى أن ظروف الحرب في سوريا تزداد سوءا يوما بعد يوم.

وكشف المسؤول الإعلامي أن “İHH” تخطط لتنفيذ مشاريع تعليمية في قرية الرحمة بالمرحلة المقبلة.

وأضاف: “الحرب الداخلية أدت إلى تيتّم مئات الآلاف من الأطفال؛ لذا يتوجب تضميد جراح اليتامى أولا”.

وأردف: “قرية الرحمة تأسست وفق هذا المفهوم، وتم بناؤها لتكون ملاذا للأيتام السوريين”.

وتم بناء قرية الرحمة، العام الماضي، بالتعاون بين “İHH” ومؤسسة “راف” الخيرية القطرية.

وبنيت على مساحة 160 دونم في قرية “كلبيت”، وتحوي 100 منزل مساحة الواحد منها 75 متر مربع، مخصصة للأسر المتضررة من الحرب.

ويتألف كل منزل من غرفتي نوم، وغرفة جلوس، ومطبخ، وحمّام.

وتضم القرية أيضا مدرسة ومسجدا ومتجرا ومركزا صحيا.

المصدر
الأناضول
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: