أخبار سوريا

ألمانيا تحمل النظام مسؤولية سقوط ضحايا بهجمات تنظيم الدولة على السويداء

القضاء على التنظيم لا يمكن تحقيقه إلا بالتوصل لحل سياسي شامل

حملت وزارة الخارجية الألمانية النظام السوري مسؤولية ضحايا هجمات تنظيم الدولة التي استهدفت محافظة السويداء جنوبي سوريا.

وذكر بيان وزارة الخارجية، أن التقصير الأمني والسياسي لسلطات النظام السوري، أدى إلى مذبحة بشعة بمحافظة السويداء جنوبي البلاد، على يد “تنظيم الدولة”، أسفرت عن سقوط المئات من القتلى والجرحى.

واعتبرت الخارجية أن ما جرى بالسويداء “كارثة صادمة”، وأن “تنظيم الدولة” ما يزال موجوداً ولديه القدرة على العمل بشكل سري، فضلاً عن الاستفادة من الحسابات السياسية للعودة مجدَّداً للعمليات الدموية.

وأكدت على ضرورة تجفيف منابع تنظيم الدولة، معتبِرةً أن القضاء على التنظيم بشكل كامل لا يمكن تحقيقه إلا في حال تم التوصل إلى حل سياسي شامل للملف السوري.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: